مهدي علي: فوز الإمارات على تيمور بداية تصحيح المسار

مهدي علي: فوز الإمارات على تيمور بداية تصحيح المسار

أبوظبي – قال مهدي علي المدير الفني لمنتخب الإمارات الأول لكرة القدم إن الفوز على تيمور الشرقية اليوم الخميس هو ”البداية في خطة تصحيح مسار الفريق، بعد النتائج غير المرضية في مبارياته الأخيرة“.

وفاز منتخب الإمارات على ضيفه تيمور الشرقية بثمانية أهداف نظيفة اليوم، في التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019 .

وأضاف مهدي للصحفيين عقب اللقاء: ”وضعنا خطة لتصحيح المسار تتضمن أربعة محطات، الأولى هي محطة تيمور الشرقية واجتزناها بنجاح، تليها محطات ماليزيا وفلسطين والسعودية“.

وتابع: ”نتمنى أن يؤدي اللاعبون في المباريات المقبلة، بنفس المستوى المتميز الذي قدموه في لقاء اليوم“.

وتابع: ”استفدنا من الأخطاء التي وقعنا فيها مؤخرًا، وقدمنا أداًء قويًا، قادنا للفوز الكبير على تيمور الشرقية“.

وأكمل: ”اللاعبون بدأوا اللقاء بجس النبض، وبعد 15 دقيقة سيطروا على الملعب، ما قادهم لتسجيل الأهداف“ مشيرا الى أن ”الهدف الأول أعطى الثقة للاعبين وحفزهم على إمطار شباك الخصم بالأهداف“.

وأعرب مدرب الإمارات عن سعادته للأداء المتميز الذي قدمه اللاعبون الجدد في منتخب الإمارات، لافتًا إلى أنهم ”كانوا على قدر المسؤولية، وأدوا بشكل جيد، وساهموا في تسجيل أهداف“ مضيفًا ”أعطيناهم الفرصة ليخوضوا اللقاء، ويكتسبوا الخبرة ليشاركوا في المباريات المقبلة“.

وردا على سؤال حول أنانية بعض اللاعبين قال: ”لا أعتقد أن اللاعبين كانوا أنانيين خلال لقاء اليوم، رغم ايماني بأن المهاجم لابد أن يتمتع ببعض الأنانية في منطقة الجزاء وهذه أنانية إيجابية، واللاعبون كانوا يمررون الكرة بينهم، والفريق كان متعاونًا بشكل جيد حتى الدقائق الأخيرة“.

وأعلن مهدي علي أنه قرر تبكير سفر المنتخب إلى ماليزيا، حيث يغادرون خلال ساعات استعدادًا لمعسكر مكثف ”يعتاد خلاله اللاعبون على أجواء شرق آسيا، ويستعدون للقاء الهام مع ماليزيا يوم الثلاثاء القادم“.

ورفع منتخب الإمارات رصيده بهذا الفوز إلى عشر نقاط، ولكنه ظل في المركز الثاني في ترتيب المجموعة، متأخرًا بفارق ثلاث نقاط عن المنتخب السعودي المتصدر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com