”السوبر الإماراتي“… لمن يضحك أخيراً – إرم نيوز‬‎

”السوبر الإماراتي“… لمن يضحك أخيراً

”السوبر الإماراتي“… لمن يضحك أخيراً

المصدر: إرم من أحمد نبيل

رغم المعطيات التي سبقت مباراة كأس السوبر الإماراتي بين الأهلي والعين والتي رجحت كفة الفريق الثاني ، إلا أن الأهلي نجح في استغلال أخطاء العيناوية وتوج بالكأس.

وتُوج الأهلي بكأس السوبر الإماراتي بعد فوزه على نظيره العين بهدف وحيد، في اللقاء الذي جرى مساء الجمعة على ستاد محمد بن زايد في العاصمة أبوظبي.

ما يثبت أن المباراة كانت مثيرة للغاية ، تسجيل هدفها الوحيد في الدقيقة 87 عبر سالمين خميس ، وخلال الدقائق المتبقية من عمر اللقاء ، حصل محمد عبد الرحمن لاعب العين والروماني كوزمين أولاريو مدرب الأهلي على بطاقتين حمراوين في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.

العين كان المرشح الأول

لكل مباراة ظروفها التي تختلف تماماً بعد بدايتها عن ما رجحت الترشيحات أو الاستعدادات أي الفريقي الأقرب للفوز ، فقبل المباراة كانت الظروف كلها تميل لصالح العين المتألق بقادة زلاتكو ، فيما تراجع الأهلي مع مدربه كوزمين الذي رحل عن تدريب العين الموسم الماضي من أجل عيون الأهلي.

لكن خلال المباراة خاصة الشوط الأول لم تميل كفة أحد الفريقين على الأخرى ، وكان المدافعون لهم الكلمة العليا ، فلم يفرض أي من الفريقين سيطرته ، لينتهي الشوط الأول سلبياً.

الخطأ القاتل

قبل ثلاث دقائق على نهاية المباراة ، اخطأ الدولي الإماراتي عمر عبد الرحمن ”عموري“ حينما حاول مراوغة لاعبي الأهلي في منطقة خطيرة ليتم قطع الكرة منه ، ووصولها إلى سالمين خميس بتمريرة من عرضية عبد العزيز هيكل الذي قابلها سالمين برأسه في الشباك.

لا شك أن عموري نجم كبير رغم صغر سنه ، لكن في مثل هذه المباريات التي لا تحتمل التعادل وفي هذا الوقت القاتل كان يجب عليه تحمل مسوؤلياته والتركيز أكثر دون أن يفقد الكرة ، لكن هذا الخطأ سيعلمه الكثير خاصة وأن سنه مازال صغيراً.

كيفية استغلال الوقت

بعد الهدف نجح لاعبو الأهلي ومدربهم كوزمين في استغلال الوقت المتبقي وكذلك المحتسب بدلا من الضائع في الخروج بالمباراة إلى بر الأمان ، رغم فقدان المدرب الروماني أعصابه وحصوله على بطاقة حمراء ، لكن يظل السوبر بطولة تحتسب للمدير الفني السابق للهلال السعودي وللأخضر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com