العين والأهلي يصطدمان في ”سوبر المتناقضات“ – إرم نيوز‬‎

العين والأهلي يصطدمان في ”سوبر المتناقضات“

العين والأهلي يصطدمان في ”سوبر المتناقضات“

المصدر: إرم ـ من أحمد نبيل

تأتي مباراة السوبر الإماراتية بين الأهلي والعين في ظروف متناقضة يمر بها الفريقين ، فقد كان من المفترض أن تقام المباراة في بداية الموسم في 12 أيلول (سبتمبر) الماضي، لكن ارتباط العين بمواجهة الهلال السعودي في نصف نهائي ”دوري أبطال آسيا“ أجل اللقاء إلى الليلة.

وكانت بطولة السوبر الإماراتي قد انطلقت بحلتها الجديدة عام 2008 ، وكلا الفريقين يسعيان إلى لقبهما الثالث ولتأكيد ريادتهما لهذه البطولة ، حيث فاز الأهلي والعين بلقبين لكل منهما، في مقابل لقب للإمارات (2010) والوحدة (2011).

الأهلي المتراجع

وأحرز الأهلي النسخة الأخيرة للكأس عام 2013، بفوزه على العين نفسه بركلات الترجيح 3-2، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي ، لكن وضع الأهلي يختلف كلياً هذا الموسم، بعدما اقترب من فقدان لقبه بطلاً للدوري مع احتلاله المركز السادس برصيد 30 نقطة وبفارق 16 نقطة عن العين المتصدر.

ويحتل الأهلي المركز الرابع الأخير في المجموعة الرابعة لـ ”دوري أبطال آسيا“ برصيد نقطتين ، وبالتالي سيكون فوزه بلقب السوبر دفعة معنوية مهمة خاصة وأنه سيكون اللقب الثالث بعد عامي 2008 و2013، والفوز وحده سينقذ موسمه.

كوزمين يشعل المنافسة

أما العين بطل نسختي 2009 و2012، فوضعه على النقيض ، إذ يقدم بداية موسم استثنائية مع صدارته للدوري وللمجموعة الثانية في ”دوري أبطال آسيا“ برصيد 5 نقاط.

وتعطي المنافسة المستجدة بين الفريقين في السنتين الأخيرتين المباراة نكهة خاصة وإثارة منتظرة، في ظل وجود الروماني أولاريو كوزمين في الدفة الفنية للأهلي ، بعد غيابه لفترة قاد خلالها المنتخب السعودي في نهائيات كأس آسيا باستراليا.

واكتسبت المباريات الأخيرة للطرفين حدة غير مسبوقة في تاريخ مواجهاتهما السابقة، وذلك بعد قرار كوزمين في الموسم الماضي الرحيل عن العين بشكل مفاجئ لتدريب الأهلي، وما تبع ذلك من دعوى قانونية طالت المدرب الروماني من ناديه السابق.

وقال كوزمين عن المباراة : ”السوبر عادة ما يقام في بداية الموسم. الظروف مختلفة الآن ولكن علينا احترام برنامج المباريات وأن نخوض المباراة الآن ، كان لدينا يومين للتحضير للمباراة على غير العادة. درسنا المنافس جيدا وحللنا أداؤه في المباريات الاخيرة، واتمنى أن نتحلى بالإرادة القوية بخوض هذا اللقاء الصعب . المباراة خاصة ومختلفة وأتمنى ان يقدم اللاعبون افضل ما لديهم“.

العين متألق

العين يقوده فنياً الكرواتي زلاتكو داليتش الذي حقق مع الفريق العيناوي نتائج رائعة ، لكنه سيتفقد خلال المباراة لخدمات جناحه السلوفاكي ميروسلاف ستوتش الذي التحق بمنتخب بلاده الذي سيواجه لوكسمبورج ضمن تصفيات كأس الأمم الاوروبية 2016.

لكن رغم غياب الدولي السلوفاكي ، سيكون العين جاهزاً بأوراق رابحة عدة ، بوجود الفرنسي كيمبو ايكوكو والكوري الجنوبي لي ميونج، وصانع ألعابه المتألق عمر عبدالرحمن ”عموري“ ، إضافة إلى الدوليين حارس المرمى خالد عيسى، ومحمد احمد، ومحمد عبدالرحمن، ومهند العنزي، وإسماعيل احمد.

نقاط قوة الأهلي

أما الأهلي فيملك نقاط قوة تدعمه أمام العين المنتشي بالانتصارات ، حيث سيكون التشلي لويس خيمينيز حاضراً، ومعه المغربي اسامة السعيدي، والكوري الجنوبي كيونج، والبرازيلي ريبيرو إيفرتون.

إضافة إلى امتلاكه لأبرز اللاعبين المحليين بينهم ثمانية لاعبين دوليين هم حارس المرمى ماجد ناصر، وأحمد خليل، واسماعيل الحمادي، وعبدالعزيز صنقور، وعبدالعزيز هيكل، وماجد حسن، ووليد عباس، وحبيب الفردان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com