فيديو الرذيلة هل يقود عدنان حمد إلى السجن

فيديو الرذيلة هل يقود عدنان حمد إلى السجن

الشارقة – أعلن مصدر مسؤول أن الشائعات التي ترددت في الشارع الكروي الإماراتي وعلى مواقع التواصل الاجتماعي بشأن إيقاف المعلق والمذيع الشهير عدنان حمد من الظهور على قناة دبي الرياضية موقتاً إلى حين انتهاء التحقيقات لا أساس لها من الصحة.

وذلك عقب انتشار فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يُظهر أفعالاً فاضحة وحركات مخلة بالآداب ارتكبها خالد حرية كبير مشجّعي المنتخب الإماراتي ونادي الشارقة لكرة القدم مع مجموعة أشخاص في عرس النجل الأكبر للمذيع عدنان حمد بمدينة خورفكان في الشارقة.

5-2

ودافع المصدر نفسه عن عدنان حمد، مؤكداً أن المُعلق الإماراتي لم يتلقَ أي استدعاء رسمي من الشرطة للخضوع للتحقيق حول الفيديو.

هذا وقد ألقت الشرطة القبض على خالد حرية تمهيداً للتحقيق معه بشأن التصرف الصادر منه، ولم يتحدد إلى الآن ما إذا كان عدنان حمد من بين الأشخاص الذين سيتم طلبه للتحقيق أم لا.

وقد أمر الشيخ سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، اللواء حميد محمد الهديدي القائد العام لشرطة الشارقة، بالتحقيق فوراً في حادثة الرذيلة التي حدثت في مدينة خورفكان بالمنطقة الشرقية مؤخراً، وطالب حاكم الشارقة في رسالة مكتوبة بخط يده بسرعة تقديم كل من قام بذلك الفعل الرديء، أو ساعد عليه، للعدالة لينال كل واحد منهم الجزاء الرادع، صوناً للكرامة وحفظاً للشباب والشابات من تلك المفسدة.

وأكد القاضي الدكتور جمال السميطي مدير معهد دبي القضائي أن الشخص الذي ظهر في الفيديو وهو يقوم بأفعال مشينة ستوجه له تهم هتك العرض والقيام بفعل فاضح وفقاً للقانون، كذلك سيواجه الشخص الذي قام بالتصوير ونشر الفيديو عقوبة قانونية يرجع تكييفها حسب حيثيات القضية، وإن هذا الأمر يعاقب عليه القانون بالسجن والغرامة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com