الجزيرة يشعل دوري الإمارات بالفوز على الأهلي

المهاجم المغربي أسامة الصعيدي أهدر فرصة رائعة للأهلي عندما سدد بتراخي من وضع مثالي أمام المرمى.

دبي ـ عزز الجزيرة فرصه في المنافسة على لقب دوري المحترفين الإماراتي لكرة القدم بعد فوزه على الأهلي حامل اللقب 2-صفر اليوم الخميس في الجولة التاسعة عشرة من البطولة.

وضع ميركو فوتشينيتش القادم من الجبل الأسود الجزيرة الذي لعب على أرضه في ابوظبي في المقدمة في الدقيقة 67 قبل أن يضيف علي مبخوت هداف كأس آسيا الأخيرة الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 75.

ولعب الفريقان بصفوف مكتملة بمشاركة جميع اللاعبين فضلا عن عودة علي خصيف حارس الجزيرة بعد غياب طويل بسبب أدائه الخدمة الوطنية وهو ما أدى لعدم استدعائه لصفوف المنتخب في كأس آسيا.

وكان الأهلي الذي فاز في الدور الاول بنتيجة 4-2 الطرف الأفضل خاصة في بداية الشوط الثاني التي تألق فيه المهاجم احمد خليل.

وأهدر المهاجم المغربي أسامة الصعيدي فرصة رائعة للأهلي عندما سدد بتراخي من وضع مثالي أمام المرمى.

وسنحت للأهلي فرصة التقدم من ركلة جزاء حصل عليها إسماعيل الحمادي وسددها خليل ليتصدى لها الحارس خصيف.

لكن فوتشينيتش أحرز هدف التقدم للجزيرة بعدما تلقى تمريرة جوناثان بيتروبيا من بوركينا فاسو قبل ان يهيأ الكرة لنفسه ويسددها في الشباك في الدقيقة 67.

وبعدها بثماني دقائق احتسب الحكم عمار الجنيبي ركلة جزاء لصالح الجزيرة سددها مبخوت بنجاح على يسار ماجد ناصر حارس المنتخب الإماراتي محرزا الهدف الثاني.

وسدد خليل ركلة حرة مباشرة باتجاه مرمى الجزيرة لكن الحارس خصيف تصدى لها ببراعة.

وفي الدقيقة 86 فقد الجزيرة جهود مدافعه بشير سعيد المنتقل مؤخرا من الأهلي لحصوله على الإنذار الثاني.

هذا أول فوز للجزيرة على الأهلي في اخر عامين حيث كان اخر انتصار للجزيرة بنتيجة 2-صفر في المباراة التي أقيمت بين الفريقين في الجولة الثانية لموسم 2012-2013.

ورفع الجزيرة رصيده إلى 39 نقطة مقلصا الفارق إلى ثلاث نقاط مع العين المتصدر الذي سيواجه الظفرة غدا فيما تراجع الأهلي المركز السابع بعدما تجمد رصيده عند 27 نقطة.

وتسبب الوحدة بقيادة مدربه السعودي سامي الجابر في خيبة أمل جديدة لمشجعيه بعدما تلقى خسارة جديدة أمام الوصل 3-صفر.

ولم يتذوق الوحدة حتى الآن طعم الفوز على يد الجابر منذ توليه تدريب الفريق بدلا من البرتغالي جوزيه بيسيرو قبل نحو شهر. وخسر الفريق من وقتها أمام السد القطري بركلات الترجيح 5-4 ليودع منافسات دوري أبطال آسيا ثم من الشارقة 4-1 في الدوري المحلي قبل أن يتعادل مع الشباب 1-1 في البطولة ذاتها.

وعانى الوحدة من ثغرات دفاعية استغلها الوصل الذي لعب على أرضه في دبي جيدا وسجل منها أهدافه الثلاثة.

افتتح الوصل التسجيل بهدف مبكر في الدقيقة السادسة من كرة سددها البرازيلي فابيو دي ليما وتابعها هزاع سالم في المرمى.

واستغل دي ليما كرة مررها له مواطنه ايدرسون ليسددها في العارضة وترتد إلى داخل المرمى محرزا الهدف الثاني.

وتلقى البرازيلي كايو كوريا تمريرة بينية من خلف المدافعين ليحرز منها الهدف الثالث للوصل في الدقيقة 40.

وضغط الوحدة في الشوط الثاني لتعديل النتيجة لكن دون جدوى. وسنحت ابرز فرصة للوحدة على يد إسماعيل مطر الذي سدد كرة قوية باتجاه المرمى الخالي من حارسه لكن احد مدافعي الوصل أبعدها.

وتوقف رصيد الوحدة عند 33 نقطة ليظل في المركز الرابع متراجعا بفارق تسع نقاط عن العين المتصدر فيما تقدم الوصل نحو المركز الخامس بشكل مؤقت برصيد 29 نقطة.

وفي مباراة ثانية حقق اتحاد كلباء متذيل الترتيب ثاني انتصار له هذا الموسم على حساب عجمان بهدف دون رد سجله الايطالي دانيلو بيترولي في الدقيقة 83.

وارتفع رصيد كلباء إلى سبع نقاط لكنه ظل في ذيل الترتيب خلف عجمان وله 12 نقطة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة