المياه تعود إلى مجاريها بين الشيخ سلمان والإمارات

المياه تعود إلى مجاريها بين الشيخ سلمان والإمارات

أبوظبي – منذ نحو عامين وقف الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة وجهاً لوجه أمام الإماراتي يوسف السركال في صراع انتهى بفوز المرشح البحريني برئاسة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وسط علاقة متوترة إلى حد كبير.

واليوم الإثنين وقف الشيخ سلمان السركال جنباً إلى جنب وتصافحا بحرارة بعد التوقيع على شهادة منح الإمارات حق استضافة كأس آسيا 2019 إثر منافسة مع إيران.

وبعد اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي بالعاصمة البحرينية المنامة أعلن الشيخ سلمان – وكما هو متوقع – أن الإمارات نالت حق الاستضافة بالإجماع ووصف القرار بأنه ”كان سهلاً“.

وقال الشيخ سلمان في بيان وهو يكيل المديح للجار الخليجي: ”الإمارات نجحت في الحصول على ثقة الاتحاد الآسيوي بفضل ملفها المتكامل الذي يلبي مختلف العمليات التنظيمية ويراعي معايير الاستضافة المعتمدة لدى الجهات المختصة خصوصاً بعد رفع عدد المنتخبات المشاركة إلى 24 منتخباً“.

وأضاف: ”الإمارات تمتلك الأرضية الخصبة لاستضافة كأس آسيا عطفاً على خبراتها الكبيرة في مجال تنظيم الأحداث الرياضية المتنوعة وعلى ضوء ما تمتلكه من بنية تحتية متميزة وملاعب بأعلى المواصفات“.

كما توقع الشيخ سلمان أن تكون البطولة ناجحة من الناحية الجماهيرية في ظل امتلاك الإمارات ”تعدد الجاليات الأجنبية“.

وستستضيف الإمارات بذلك البطولة القارية للمرة الثانية بعدما خسرت نهائي 1996 على أرضها بركلات الترجيح أمام السعودية.

وقال رئيس الاتحاد الآسيوي: ”نعتقد أن الإمارات قادرة على المضي قدماً في طريق النجاح وأنها ستنظم بطولة متميزة تبني على النجاحات الكبيرة التي حققتها النسخة الأخيرة من كأس آسيا في أستراليا وتكون بمثابة بوابة العبور للكرة الآسيوية نحو حقبة جديدة“.

وبعد عامين من تولي الشيخ سلمان المسؤولية لاستكمال فترة ولاية القطري محمد بن همام ضمن الرجل البحريني القوي البقاء لمدة أربع سنوات إضافية في منصبه.

ونجح الشيخ سلمان في إذابة معظم الخلافات التي حدثت خلال السباق على رئاسة الاتحاد الآسيوي وبدا بارعاً في رأب الصدع حتى إنه ضمن البقاء في منصبه بعدما عزف أي مرشح من منافسته على منصبه.

وقال الشيخ سلمان في مؤتمر صحفي بعد الإعلان عن فوز الإمارات باستضافة كأس آسيا 2019 بإجماع جميع أعضاء المكتب التنفيذي: ”حين دخلت الاتحاد الآسيوي رأيت دعماً ومساعدة من جميع الأعضاء في الاتحاد الآسيوي،الاتحاد الآسيوي مثال يحتذى لباقي الاتحادات القارية في الانسجام“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com