العين الإماراتي يكشف حقيقة وجود خلاف بين مدرب الفريق مع البرازيلي كايو

العين الإماراتي يكشف حقيقة وجود خلاف بين مدرب الفريق مع البرازيلي كايو

المصدر: فريق التحرير

نفى محمد عبيد حماد، مشرف فريق نادي العين الإماراتي، الشائعات التي روجت عن وجود خلاف بين مدرب الفريق الكرواتي إيفان ليكو، واللاعب البرازيلي كايو، تسببت في إبعاد الأخير عن قائمة الفريق في مباراة اتحاد كلباء، الجمعة، في الجولة الأولى من دوري الخليج العربي.

وخطف فريق العين أول ثلاث نقاط في مشوار منافسته على لقب دوري الخليج العربي بعد أن حقق فوزًا صعبًا بنتيجة 3-2 على حساب ضيفه فريق اتحاد كلباء، في المباراة التي جمعت الفريقين مساء أمس.

وقال حماد في تصريحات نشرت على حساب النادي الرسمي في تويتر: ”لا يوجد أي خلاف بين المدرب وكايو، اللاعب تعرض لإصابة في العضلة الخلفية خلال الجزء الأخير من التدريب الختامي تحضيرًا لمواجهة اتحاد كلباء لذلك استبعد من القائمة“.

وأوضح مشرف فريق العين: ”التقارير الطبية الأولية تشير إلى أن كايو يحتاج لأسبوعين راحة قبل الدخول في التدريبات الجماعية للفريق، والعوامل التي تحدد عودة اللاعب ترتبط بوضع إصابته وقرار الطبيب ورؤية المدرب“.

وانتشرت تقارير عن وجود خلاف بين كايو وليكو بسبب اعتراض اللاعب البرازيلي على مركزه في تشكيلة الفريق.

وأوضح: ”مروجو الشائعات دائمًا ما يحتاجون إلى ربطها بأمر يستحق التقدير ويحظى بالاهتمام والمتابعة من الجميع، لذلك ليس غريبًا على من يعتمدون مبدأ الإثارة والشائعة في التسويق لأخبارهم أن يقرنوها بالعين“.

وأضاف: ”لا يوجد أي خلاف بين المدرب وأي لاعب في قائمة الفريق، بل الاحترام المتبادل والتقدير العالي وروح العائلة الواحدة من أبرز مبادئ تعامل الجميع داخل وخارج غرفة تبديل ملابس العين، التزامًا برؤية النادي وقيمه المؤسسية“.

وانتقل كايو كانيدو لصفوف فريق العين في بداية فترة الانتقالات الصيفية الحالية قادمًا من ”الإمبراطور“، في صفقة كلفت خزينة ”الزعيم“ 6 ملايين دولار.