العين الإماراتي يجدد تعاقده مع المدافع الياباني شيوتاني.. وينفي تفاوضه لإعادة حسين الشحات

العين الإماراتي يجدد تعاقده مع المدافع الياباني شيوتاني.. وينفي تفاوضه لإعادة حسين الشحات

المصدر: فريق التحرير

أعلن نادي العين الإماراتي تجديد تعاقده مع المدافع الياباني شيوتاني حتى 2021، مؤكدًا في الوقت نفسه عدم وجود مفاوضات رسمية لإعادة الدولي المصري حسين الشحات لصفوف ”الزعيم“ في الميركاتو الصيفي المقبل.

وقال محمد عبيد حماد، عضو مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، المشرف العام على الفريق الأول والرديف، للموقع الرسمي لناديه:“إن قرار تجديد عقد تسوكاسا شيوتاني، لمدة موسمين إضافيين مع فريق العين، جاء بالإجماع حيث اتفقت الآراء على أهمية بقائه واستمراره مع الفريق، قياسًا على الأداء المتميز الذي ظل يقدمه طوال فترة تعاقده مع النادي، والتزامه واحترافيته داخل وخارج المستطيل الأخضر، فضلًا عن رغبته في الدفاع عن شعار العين، والاستمرار مع الفريق، وكما أعرب اللاعب عن سعادته بالبقاء في العين نحن كذلك سعداء باستمراره مع الفريق، ونتمنى له ولزملائه التوفيق، وتحقيق أهداف النادي المرجوة“.

وردًا على سؤال حول موقف النادي من بقية اللاعبين الذين دخلوا فترة الأشهر الستة، ومدى صحة التقارير التي أشارت إلى عدم التجديد مع عامر ومحمد عبدالرحمن، قال:“معظم اللاعبين مستمرون مع الفريق، وحتى اللحظة لا يوجد أي لاعب أبدى رفضه فكرة الاستمرار مع العين، بيد أن هناك من طالب بمساحة للتفكير، وعامر عبدالرحمن على سبيل المثال لديه ظروف خاصة، ونسعى إلى استمراره والتمسك به لأنه إحدى الأوراق المهمة، كما أنه من نوعية اللاعبين الذين يتطلع أي مدرب إلى ضمه لقائمة خيارته، ولكن في عالم الاحتراف تبقى الرغبة مهمة جدًا في تحديد اتجاه لاعب كرة القدم إلى جانب التوافق ما بين الأطراف المعنية في المصالح، سواء أكان الطرف المعني بالتفاوض مدربًا أم لاعبًا، وإن لم يحدث توافق فإن العين على مر تاريخه لن يتوقف بالتأكيد على لاعب أو مدرب، وبقية اللاعبين مستمرون إن شاء الله، وإعلان التعاقد مع شيوتاني هو البداية“.

وحول مدى صحة عودة ”الدولي“ المصري حسين الشحات إلى العين مجددًا وفقًا لتقارير إعلامية مصرية، قال:“حتى اللحظة لا توجد أي مفاوضات رسمية حول عودة الشحات للعين، رغم أن هناك تواصلًا من بعض الوكلاء لبحث إمكانية عودته للنادي، والمؤكد أن آلية اتخاذ قرار التعاقدات في النادي تستند على تقرير اللجنة الفنية للاحتراف ورؤية المدرب وذلك وفقًا لاحتياجات الفريق الفنية، وحاليًا النادي يدرس القرار الخاص بالاستقرار على مدرب للفريق، لأن الرؤية الفنية ستحدد احتياجات المرحلة بغض النظر عن اسم أو جنسية اللاعب“.

وعن حقيقة العروض المقدمة من العين للجزائري عبدالرحمن مزيان والعراقي مهند علي، قال: ”بعض ما يتم تداوله على المنصات الإعلامية صحيح، بيد أن النادي حاليًا يمتلك عقود عدد من اللاعبين الأجانب، والبعض عقودهم منتهية، وهناك عدة أسماء مطروحة لتدعيم صفوف الفريق في الموسم المقبل، ولكن كما ذكرت لكم، النادي يعتمد سياسة عدم الاستعجال حتى تتضح الصورة فيما يتعلق بالقرار الخاص بالمدرب“.

وحول موقف النادي من اللاعب السعودي سالم الدوسري، قال:“سالم تم عرضه على العين، غير أن القرار ليس فرديًا ولا إداريًا، كما ذكرت لكم، والجانب الفني دائمًا هو الأهم في اتخاذ القرارات الخاصة بالتعاقدات اتساقًا مع إستراتيجية النادي، وسيتم عرضه على المدرب بالإضافة إلى الأسماء المطروحة، وسيتم الاختيار وفقًا للاحتياجات.

مواد مقترحة