هل يعيد أروابارينا بريق شباب الأهلي دبي الإماراتي؟

هل يعيد أروابارينا بريق شباب الأهلي دبي الإماراتي؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

قاد المدرب الأرجنتيني رودلفو أروابارينا أول تدريبات فريقه الجديد شباب الأهلي دبي الإماراتي وسط أحلام وطموحات من أجل إعادة بريق الفرسان من جديد.

وعمل أروابارينا في الدوري الإماراتي مع نادي الوصل في الموسم الماضي وحقق نتائج طيبة وهو ما يجعل جماهير شباب الأهلي دبي في حالة تفاؤل بنجاح تجربة المدرب المميز الذي يتولى المهمة خلفًا للتشيلي خوسييه لويس سييرا.

وتستعرض شبكة “إرم نيوز” أبرز الأمور المنتظرة في طريق أروابارينا في بداية تجربته الجديدة مع شباب الأهلي دبي، فإلى السطور التالية:

تجارب أروابارينا
خاض رودلفو أروابارينا صاحب الـ43 عامًا عدة تجارب تدريبية جيدة بدأت العام 2011 مع نادي تايغر الأرجنتيني وناسيونال بطل أوروغواي.

وتولى أروابارينا قيادة بوكا جونيورز الأرجنتيني للتتويج بلقب الدوري والكأس، ثم انتقل لقيادة الوصل الإماراتي وحقق نتائج طيبة، ثم عمل مع نادي الريان القطري وحقق لقب الكأس.

 

 

 

 

 

 

 

 

معاناة الفرسان

يعاني فريق شباب الأهلي دبي بشكل واضح هذا الموسم على مستوى النتائج وتذبذبها واحتلال المركز الثامن في ترتيب الدوري الإماراتي.

واختتم شباب الأهلي دبي الموسم الماضي محتلًا المركز الخامس، كما أن الفريق لم يحصد أي بطولة في آخر موسمين بعد بطولة الكأس موسم 2016/2017، ولم يحصد الدوري منذ موسم 2015/2016.

ويعاني الفرسان من غياب الاستقرار الفني مع تغيير أكثر من مدرب سواء الروماني أورلايو كوزمين أو مهدي علي أو التشيلي خوسيه لويس سييرا.

الأداء الجماعي
يعتمد أروابارينا على الأداء الجماعي في طريقة لعبه وهو الأمر الذي يجعل بصماته واضحة على أي فريق يتولاه.

ويرتكز أروابارينا على طريقة 4-2-3-1 وهو الأمر الذي يمنح الفريق توازنًا بين الدفاع والهجوم، ويعوّل المدرب الأرجنتيني على دور صانع اللعب المحوري الذي سيكون له دور كبير في إعادة بريق شباب الأهلي دبي الذي يعاني مشاكل دفاعية.

وأكد أروابارينا بشكل واضح في مؤتمر تقديمه لوسائل الإعلام أنه يسعى لبناء فريق يقدم كرة جماعية وهو الأمر الذي يعكس مدى تفكير المدرب الأرجنتيني في الأداء المتوازن بين الدفاع والهجوم.

إنقاذ الميركاتو
سيكون دور إدارة شباب الأهلي دبي مهمًا بعد التعاقد مع أروابارينا بإبرام صفقات سوبر على أعلى مستوى لإنقاذ الفريق.

ويسعى شباب الأهلي دبي للعودة للمنافسة بقوة على الألقاب وهو ما كان يحدث قبل الاندماج مع نادي الشباب.

وقال طارق مصطفى مدرب العروبة الإماراتي الأسبق لشبكة “إرم نيوز” إن شباب الأهلي دبي يحتاج بعض الصفقات السوبر من عينة السنغالي موسى سو وغيرهم من النجوم الكبار أصحاب البصمات المؤثرة.

وأضاف: “جميع الأندية لديها نجوم سوبر ولكن شباب الأهلي دبي يفتقد القائد المميز والنجم الموهوب الذي يصنع الفارق”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع