علي سعيد الكعبي يكشف سبب تواجد عموري في إسبانيا وسر أزمته مع نادي العين

علي سعيد الكعبي يكشف سبب تواجد عموري في إسبانيا وسر أزمته مع نادي العين

المصدر: فريق التحرير

كشف المعلق الإماراتي، علي سعيد الكعبي، عن سر تواجد عمر عبدالرحمن ”عموري”، نجم نادي العين والمنتخب الإماراتي، في إسبانيا، برفقة وكيل أعماله.

وقال الكعبي، عبر حسابه الشخصي على ”تويتر“، اليوم الاثنين: ”عمر عبدالرحمن موجود في مدريد يتدرّب على فترتين مع مدرب خاص بانتظار بدء معسكر منتخبنا الوطني“.

وأضاف: ”حتى اللحظة لم يوقع عموري لأي جهة، أولوية عمر دائمًا للعين لكن (السقف) العائق الأوحد“.

ولا تزال المفاوضات جارية بين إدارة نادي العين الإماراتي والنجم عموري دون الوصول إلى صيغة اتفاق بين الطرفين.

وانتهى عقد عموري مع العين قبل شهر ونصف الشهر، إذ أصبح لاعباً حراً يحق له التوقيع مع أي ناد، لكن عموري يُفضل الاستمرار مع العين مع وصوله لأجر سنوي يزيد عن 15 مليون درهم، حسب تقارير صحفية.

ويُقيم الفريق العيناوي حاليًا معسكرًا استعداديًا في سلوفينيا، وهو ما اعتبره عموري تجاهلًا من إدارة العين لعدم حسم بقائه في صفوف البنفسجي للموسم المقبل.

وكانت تقارير ربطت بين اللاعب وانضمامه إلى أحد أندية الدوري السعودي، إلا أن اللاعب لم يحسم موقفه من أي عرض متاح حاليًا، كما كشفت صحيفة ”الخليج“ أن اللاعب في طريقه للاحتراف في الدوري الإسباني مع أحد أندية العاصمة، ليغانيس أو خيتافي.

وأثار موضوع تطبيق سقف الرواتب جدلًا واسعًا في الساحة الرياضية، بعدما حدد اتحاد الكرة، أربع فئات من اللاعبين طبق عليهم سقف الرواتب بحيث لا يتجاوز الحد الأعلى لراتب اللاعب في الفئة الأولى خلال الموسم الكروي الواحد 2.8 مليون درهم والفئة الثانية 1.8 مليون درهم والفئة الثالثة 1.2 مليون درهم والفئة الرابعة لا يزيد راتب اللاعب عن 600 ألف درهم.