دعوة لجمعية عمومية طارئة باتحاد الكرة الإماراتي لمناقشة سهر لاعبي “الأبيض”

دعوة لجمعية عمومية طارئة باتحاد الكرة الإماراتي لمناقشة سهر لاعبي “الأبيض”

قالت قناة الشارقة الرياضية، إن 5 أندية من أبوظبي ودبي، دعت لعقد جمعية عمومية طارئة لاتحاد الكرة الإماراتي، لمناقشة قضيتي سهر لاعبي منتخب الإمارات قبل نهائي كأس الخليج 23، وتسجيل أحمد خليل لاعب الجزيرة الإماراتي.

وأثير جدل واسع خلال الفترة الأخيرة حول سهر لاعبي منتخب الإمارات ليلة نهائي كأس الخليج، وحول مصداقية لجنة تقصي الحقائق التي برأت ساحة اللاعبين بناء على فيديو من فندق إقامة البعثة بالكويت.

كما رفض اتحاد الكرة الإماراتي انتقال أحمد خليل من الجزيرة إلى العين، وسط أنباء عن تجاوز السقف المالي للصفقة.

وقال عبدالعزيز العطية، مقدم برنامج الديربي الذي يذاع على قناة atv الكويتية، إنه بعد الرجوع إلى إدارة الفندق الذي أقامت فيه بعثة منتخب الإمارات بالكويت، أكدت أنه لم يتم تزويد أي طرف في الإمارات بتسجيلات الفيديوهات الخاصة بتحركات لاعبي المنتخب الإماراتي، ليلة مباراة الإمارات وعمان بنهائي كأس الخليج 23.

كان الإعلامي الإماراتي يعقوب السعدي اتهم لاعبين بمنتخب الإمارات -لم يسمهم- بالخروج من المعسكر لقضاء سهرة ماجنة خارج الفندق.

وقالت لجنة تقصي الحقائق التي شكلها اتحاد الكرة لفحص الأمر، إنها تأكدت من عدم خروج أي لاعب من المعسكر، بناء على تسجيلات كاميرات الفندق الذي أقام فيه المنتخب الإماراتي.

وأكد العطية، أن إدارة الفندق الذي أقام فيه منتخب الإمارات نفت تمامًا تسريب أي فيديو لجهات إماراتية، وكذلك وزارة الداخلية.

وشدد العطية على أنه يحظر نشر الفيديوهات الخاصة بكاميرات الفندق وفقًا للقانون الكويتي إلا بموافقة كتابية من جهة التحقيق المختصة أو أمر محكمة.

وشدد مقدم برنامج الديربي على أن كلامه ليس دفاعًا عن الإعلامي يعقوب السعودي، مشيرًا إلى أن الأمر لإظهار الحقيقة.

ووضعت تصريحات مقدم برنامج الديربي مصداقية لجنة تقصي الحقائق التي شكلها اتحاد الكرة الإماراتي، على المحك.

كان عمر عبدالرحمن عموري الذي أهدر ركلتي جزاء خلال نهائي كأس الخليج، أكد في تصريحات لصحيفة الرؤية أنه سيقاضي كلّ من وجه له اتهامات حول الأمر.