كأس الخليج: مباراة الإمارات وعُمان..‎ هذه المواهب ترسم ملامح موقعة النهائي

كأس الخليج: مباراة الإمارات وعُمان..‎ هذه المواهب ترسم ملامح موقعة النهائي

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

يترقب عشاق الكرة العربية اللقاء المرتقب بين منتخبي الإمارات وعُمان في نهائي بطولة كأس الخليج 23 التي تستضيفها دولة الكويت.

وتتسم دائمًا لقاءات الإمارات وعُمان بالندية والإثارة وفي ظل وجود العديد من المواهب لدى المنتخبين مما يبشر بمواجهة مثيرة كرويًا.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ أبرز المواهب التي ترسم ملامح موقعة الإمارات وعُمان.. فإلى السطور القادمة:

عموري

يترقب الجميع المستوى الذي سيقدمه عمر عبدالرحمن عموري في اللقاء النهائي، خاصة أنه مايسترو المنتخب الإماراتي وأحد النجوم المهمين في تشكيلة الأبيض الذين تتركز عليهم الأضواء.

ويعتمد المدير الفني الإيطالي ألبرتو زاكيروني على مهارات وموهبة عموري في ظل أدائه السهل والرشيق وتوزيع الكرة باقتدار خاصة أن عموري يعتبر المتنفس في خطة زاكيروني الدفاعية لنقل الكرة للأمام وصناعة الخطورة على مرمى عُمان.

وأكد ضياء السيد، المدير الفني السابق للاتحاد الإماراتي لكرة القدم، لشبكة ”إرم نيوز“ أن عموري أحد أفضل المواهب التي أنجبتها الكرة الإماراتية والعربية موضحًا أنه لاعب كبير وقائد في وسط الملعب ويستطيع أن يحرك الهجمات ببراعة.

وأشار إلى أن عموري سلاح إماراتي مهم جدًا في نهائي بطولة كأس الخليج، خاصة أنه لاعب موهوب وصاحب قدرات خاصة في التمرير والمراوغة.

كانو 

و يعتمد منتخب عُمان على قدرات لاعبه الموهوب في وسط الملعب أحمد مبارك كانو صاحب الخبرات الطويلة نتيجة مشواره الاحترافي الذي تنقل خلاله بين عدة أندية وكان أحد نجوم منطقة الخليج في السنوات الماضية.

وقدّم كانو مستويات طيبة مع المنتخب العُماني في بطولة الخليج لأنه قائد حقيقي في وسط الملعب بجانب توزيع الكرة باقتدار وقيادته الأداء وضبط الإيقاع ببراعة.

وأكد حمزة الجمل، المدير الفني السابق لفريق ظفار العُماني، لشبكة ”إرم نيوز“ أن كانو يقدم بطولة على أعلى مستوى وأسهم بقوة في وصول فريقه إلى نهائي البطولة الخليجية.

وأوضح أن كانو لاعب صاحب خبرات وروح قتالية وموهبة في وسط الملعب وهو ما يساعده على التألق في بطولة الخليج.

علي مبخوت

يعتمد المنتخب الإماراتي على قدرات مهاجمه وهدافه علي مبخوت في تشكيل الخطورة على دفاع المنافسين من خلال سرعات وموهبة مبخوت.

وأصبح مبخوت السلاح الأبرز في تشكيلة الإمارات لتحقيق الفوز بعد تراجع مستوى أحمد خليل وأيضًا تفوق مبخوت مع الجزيرة الإماراتي وظهوره بشكل رائع في الموسم الماضي وفي بطولة كأس العالم للأندية.

رائد إبراهيم

يعتمد المدرب الهولندي بيم فيربيك المدير الفني لمنتخب عُمان على قدرات جناحه الموهوب رائد إبراهيم صاحب الـ26 عامًا وأحد أبرز اللاعبين الموهوبين في تشكيلة عُمان.

ويعول فيربيك على أداء وسرعة والتزام تكتيكي يقدمه رائد إبراهيم على مدار المباريات الماضية فهو أحد اللاعبين المتميزين الذين ظهروا في البطولة.

خميس إسماعيل

يعول المنتخب الإماراتي على قدرات لاعب الوسط خميس إسماعيل صاحب المستوى الثابت في وسط الملعب، والذي يشبهه الجمهور الإماراتي بأداء أندريا بيرلو لاعب إيطاليا السابق من حيث التحكم في الإيقاع.

ويقدم خميس إسماعيل أداءً رائعًا على صعيد المستوى الدفاعي والهجومي في وسط الملعب، ولعب بشكل رائع في البطولة الخليجية، ويعتبر أحد أهم المواهب التي يترقبها الجمهور الإماراتي.