مدرب الإمارات يكشف عن ”القوة الضاربة“ للأبيض في كأس الخليج 23

مدرب الإمارات يكشف عن ”القوة الضاربة“ للأبيض في كأس الخليج 23

المصدر: رويترز

قال ألبرتو زاكيروني مدرب الإمارات اليوم الأربعاء إن عمر عبد الرحمن (عموري) يمثّل ”القوة الضاربة“ للفريق خاصة في كأس الخليج لكرة القدم (خليجي 23) المقامة حاليًا في الكويت وإن خطته تقوم على اللعب بثلاثة مهاجمين لإتاحة الفرصة له للتألق.

وشارك عموري لاعب وسط العين وأفضل لاعب آسيوي في 2016 في الفوز 1-صفر على عُمان في الجولة الأولى وعاد لقيادة الفريق في التعادل السلبي أمام السعودية رغم أن تقارير ذكرت أنه اشتكى قبلها من بعض الألم.

وأضاف المدرب الإيطالي خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق لقاء الكويت غدًا أن ”عموري لاعب مهاري وأستخدمه كنقطة قوة للمنتخب في الهجوم، هو يمثل قوتنا الضاربة هجوميًا.

”نلعب بثلاثة مهاجمين لنعطي حرية أكبر لعموري لصناعة اللعب أو لتسجيل الأهداف، هو لاعب مميز ويصنع الفارق في أي وقت من المباراة“.

ويكفي الإمارات، صاحبة المركز الثاني في المجموعة الأولى برصيد أربع نقاط وهو نفس رصيد السعودية المتصدرة، الحصول على نقطة واحدة أمام الكويت ضمن الجولة الثالثة والأخيرة لدور المجموعات للعبور لقبل النهائي.

لكن زاكيروني قال إن فريقه سيسعى لتحقيق الفوز.

وأضاف في تصريحات نقلتها صفحة الاتحاد الإماراتي على تويتر أننا ”سندخل مباراة الكويت بعزيمة الفوز بغض النظر عن نتيجة المباراة الأخرى“.

وتابع بقوله: ”نعرف أنه لا توجد أي فرصة أمام الكويت بعد أن ودّعت البطولة كما أنها لا تعاني من أي ضغوط لكنني أقول أننا لا نواجه أي ضغوط أيضًا.

”أعرف من خلال خبرتي وعملي كمدرب لسنوات طويلة كيفية إدارة مثل هذه النوعية من المباريات، هي لقاءات تحتاج لأداء قوي وروح عالية.

”سنخوض اللقاء ولدينا رغبة أكيدة في الفوز، لن ننظر لنتيجة المباراة الأخرى“ في إشارة للقاء السعودية مع عُمان ضمن المجموعة ذاتها.

ولم تخسر الإمارات أمام الكويت منذ نوفمبر تشرين الثاني 2011، وفي ثلاث مباريات بعد ذلك فازت مرتين من بينهم مرة في كأس الخليج فيما تعادلا في خليجي 22 في السعودية.

وأكد زاكيروني أن المهم بالنسبة له ”تقديم أداء أفضل من المنافس وهذا يعتمد على مستوى اللاعبين في اللقاء“.