كيف كسب كوبر الرهان أمام رينارد في صدام مصر والمغرب؟ – إرم نيوز‬‎

كيف كسب كوبر الرهان أمام رينارد في صدام مصر والمغرب؟

كيف كسب كوبر الرهان أمام رينارد في صدام مصر والمغرب؟
Football Soccer - African Cup of Nations - Quarter Finals - Egypt v Morocco- Stade de Port Gentil - Gabon - 29/1/17. Morocco's coach Herve Renard reacts during the game. REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

نجح المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني لمنتخب مصر، في تحقيق الهدف المنشود والتأهل لنصف نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية التي تقام حاليًا في الغابون بعد مباراة عصيبة وقوية أمام المغرب تفوق خلالها على المدرب الفرنسي هيرفي رينارد، المدير الفني لأسود الأطلس.

وقدم المدربان مباراة تكتيكية على أعلى مستوى نجح خلالها كوبر في تقديم واحدة من أقوى لقاءاته أمام رينارد، الذي لعب أيضًا مباراة رائعة على المستوى التكتيكي.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أسباب تفوق كوبر على رينارد.

واقعية كوبر

واصل المدرب الأرجنتيني سلاحه الذي نجح في حسم المباريات من خلاله وهو الأداء الواقعي وتقديم مباراة بعيدة عن الشد العصبي أو غياب التركيز.

استطاع كوبر أن يواجه المغرب بواقعية شديدة بعيدة عن أية حسابات تاريخية أو نفسية أو شد عصبي كان يسيطر على لاعبي مصر لعدم الفوز على أسود الأطلس منذ 31 عامًا.

ورغم أن كوبر تعرض لموقف فني صعب قبل لقاء المغرب بساعات بعد ثبوت إصابة محمد النني، لاعب الوسط، بشد في عضلة السمانة وعدم جاهزية محمد عبدالشافي، الظهير الأيسر، إلا أن المدرب الأرجنتيني رفض الاعتماد على لاعب غير جاهز أو يشكو من الإصابة وتمسك بإشراك الجاهزين فقط، وهو ما جعله يمنح الفرصة لكريم حافظ ،الظهير الصاعد، ويشرك أحمد فتحي كلاعب ارتكاز.

وتعامل كوبر مع اللقاء على فترات ومراحل فالبداية كانت هجومية من جبهة صلاح وأحمد المحمدي لإرهاب المغرب بهذين الاسمين الكبيرين، ثم بدأ الصراع الفني بينه وبين رينارد، الذي أغلق على منتخب مصر منطقة بناء الهجمات بعدما لعب بالثلاثي مبارك بوصوفة وفيصل فجر ويوسف الناصيري خلف عزيز بوهدوز وكلفهم بالضغط المستمر على طارق حامد وعبد الله السعيد وأحمد فتحي، ما أربك الفراعنة.

ولجأ كوبر لفترات على لعبة واحدة وهي التمرير الطولي من حجازي إلى مروان قبل إصابته أو كوكا لمحمد صلاح لينقل الهجمة بسرعة، ولكن المغرب سيطر خلال الثلث الثاني من المباراة ببراعة وقدم مستويات فنية مميزة وصنع فرصاً على مرمى الفراعنة.

تغيير كهربا

استطاع كوبر أن يقلب الموازين من خلال تغييره بنزول محمود عبدالمنعم ”كهربا“، مهاجم الاتحاد السعودي، بدلًا من كريم حافظ.

الاعتماد على كهربا بدلًا من رمضان صبحي يتمثل في قدرة المهاجم السريع على نقل الهجمة لمناطق المغرب الدفاعية دون الاحتفاظ بالكرة بجانب تركيزه على التسجيل بدلًا من الأداء المهاري.

وتتمثل النقطة الثانية في خروج كريم حافظ، الذي كان نقطة ضعف واضحة وتفوق عليه الثنائي السريع نبيل درار وفيصل فجر بشكل كبير، وجاء خروج حافظ وعودة أحمد فتحي للجبهة اليسرى ليمنح منتخب مصر التوازن الدفاعي مع الاعتماد على طارق حامد وعبدالله السعيد كلاعبي ارتكاز.

ودافع محمد عمارة، ظهير منتخب مصر الأسبق، عن أداء حافظ في لقاء المغرب، مؤكدًا أنه لاعب واعد وقليل الخبرة ويستطيع أن يتطور في الفترات المقبلة.

وقال عمارة في تصريحاته لـ“إرم نيوز“، إن منتخب مصر كسب الرهان بخروج حافظ بعد مرور 65 دقيقة لأنه تأثر بشكل واضح فنيًا وبدنيًا أمام تفوق واضح من الجبهة اليمنى التي اعتمد عليها رينارد.

التفوق البدني

نجح منتخب مصر في فرض سيطرته خلال النصف ساعة الأخير من عمر المباراة من خلال التفوق البدني وهي نقطة التحول في اللقاء.

واستطاع كوبر أن يجهز لاعبيه بدنيًا بشكل رائع قبل البطولة رغم الإجهاد الكبير والإصابات التي تضرب صفوفه اللاعبين، كما أن اللاعبين وزعوا مجهودهم البدني على فترات المباراة.

وأشار طارق العشري، المدير الفني لفريق إنبي، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، إلى أن العامل البدني مهم جدًا في أداء منتخب مصر وخاصة في اللقاءات الكبرى.

وقال العشري إن المنتخب المصري تفوق في الربع ساعة الأخير بعدما قدم أسود الأطلس كل المجهود البدني في بداية الشوط الثاني، ولكن في النهاية استطاع الفراعنة استغلال فترة التفوق البدني ونظموا عدة هجمات وسجلوا هدف الفوز.

تألق الحضري

لا خلاف أن عصام الحضري، حارس مرمى وقائد منتخب مصر، هو نجم الشباك في اللقاء وصاحب الدور الأبرز في تحقيق الفوز.

استطاع الحضري أن يبعد عدة فرص محققة وكرات عرضية خاصة من الجبهة اليمنى للمغرب ليمنح الفراعنة قبلة الحياة ويحافظ على نظافة شباكه للمباراة السادسة على التوالي ببطولات أمم أفريقيا.

وقال أحمد سليمان، مدرب حراس مرمى منتخب مصر الأسبق، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، إن عصام الحضري ظاهرة وأسطورة حية تستحق التكريم والتوقف عندها طويلًا.

وأضاف: ”الحضري يحافظ على مرونته ولياقته البدنية ويتعامل بخبرة رائعة، وأعتقد أنه أحد أهم أسباب تألق الفراعنة في بطولة الغابون“.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com