5 أسلحة تقود أحلام منتخب تونس في كأس الأمم الأفريقية 2017

5 أسلحة تقود أحلام منتخب تونس في كأس الأمم الأفريقية 2017

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

يخوض المنتخب التونسي لكرة القدم، بطولة كأس الأمم الإفريقية، التي تنطلق يوم 14 يناير الجاري في الغابون، بطموح استعادة اللقب الغائب منذ العام 2004، حين فاز نسور قرطاج بالبطولة القارية.

ويبقى منتخب تونس، بقيادة مدربه البولندي المخضرم والعجوز، هنري كاسبرزاك، باحثاً عن المنافسة بقوة على لقب بطولة أمم إفريقيا 2017، خاصة أنه يملك كل الأسلحة التي تقود أحلامه في رحلة البحث عن البطولة.

وترصد ”إرم نيوز“ في التقرير التالي، أبرز أسلحة المنتخب التونسي في البطولة..

وهبي الخزري

يراهن المنتخب التونسي، على نجمه الموهوب، وهبي الخزري، صانع الألعاب المحوري في تشكيلة المدرب كاسبرزاك.

ورغم إصابة الخزري في ودية مصر، إلا أن الأنباء الواردة من منتخب نسور قرطاج، تؤكد أن اللاعب جاهز لخوض مباريات البطولة القارية.

ويسعى الخزري ، 25 عاماً ، للاستفادة من قدراته الفنية والبدنية، وتسديداته القوية، وتوزيعه للكرة بنجاح، من خلال تجربته مع سندرلاند الإنجليزي ومن قبله بوردو وباستيا الفرنسيان.

ولعب الخزري 28 مباراة دولية، وسجل 10 أهداف مع منتخب تونس، تجعله من اللاعبين المهمين في التشكيلة التونسية.

يوسف المساكني

يعود النجم الموهوب يوسف المساكني، لقيادة منتخب تونس من جديد، بعد فترة غياب بسبب الإصابات.

ويسعى المنتخب التونسي للاستفادة من خبرات المساكني، والذي يعد أحد أخطر وأهم أوراق نسور قرطاج، حيث شارك في 38 مباراة دولية، وسجل 5 أهداف، بخلاف مشواره مع الترجي التونسي، ولخويا القطري.

ويتميز المساكني بالسرعة والموهبة والمهارات الفردية العالية، التي تجعله من اللاعبين المهمين في تشكيلة تونس، التي تخوض البطولة القارية.

علي معلول

يعتمد منتخب تونس بشكل أساس، على انطلاقات ظهيره الأيسر، علي معلول، في خطط المدرب البولندي هنري كاسبرزاك.

ويظل معلول من اللاعبين المؤثرين في التشكيلة التونسية، سواء في فترة لعبه مع الصفاقسي التونسي أو الأهلي المصري.

ويرى أحمد أيوب، مدرب الأهلي المصري، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“ أن معلول من أهم مفاتيح اللعب في تشكيلة تونس، كما أنه من اللاعبين المهمين لأي مدرب.

وأشار إلى أن معلول لديه قدرات فنية مميزة، خاصة فيما يتعلق بالسرعة، والانطلاقات، والقوة البدنية، موضحاً أن اللاعب لديه خبرات مميزة، تجعله من العناصر الأساسية والأوراق الرابحة في تشكيلة نسور قرطاج.

أحمد العكايشي

يراهن منتخب تونس على قدرات مهاجمه المتميز، أحمد العكايشي الذي قدم مستويات رائعة مع نادي الاتحاد السعودي، بعدما سجل 4 أهداف هذا الموسم، كما شارك في 22 مباراة دولية، وسجل 9 أهداف.

ويتميز العكايشي بالقدرات البدنية، التي تجعله خطراً على دفاعات المنافسين بخلاف أن منتخب تونس لديه بدلاء مميزون في خط الهجوم، يجعلون العكايشي في حالة منافسة شرسة لحجز مقعده أساسياً، في تشكيلة النسور، مثل طه ياسين الخنيسي والمخضرم طه ياسين الخنيسي.

وأكد حاتم الطرابلسي، نجم منتخب تونس الأسبق، في تصريحاته عبر قناة ”بي إن سبورت“ عن النسور، أن المنتخب التونسي يملك هجوماً قوياً، خاصة العكايشي، الذي استفاد من تجربته مع نادي اتحاد جدة، وأمامه فرصة لإثبات قدراته في مشواره ببطولة أمم أفريقيا.

وأشار الطرابلسي، إلى أن جماعية منتخب تونس، سلاح مهم وقوي، ولكن القدرات الفردية التي يملكها بعض اللاعبين، مثل: العكايشي ويوسف المساكني والخنيسي، سيكون لها دور مهم في تشكيلة الفريق.

أيمن عبدالنور

يعتمد المنتخب التونسي، على مدافعه المخضرم والمتميز، أيمن عبد النور، صاحب الـ27 عاماً، والذي استعاد عافيته، وعاد للتدريبات، بعدما تعرض لإصابة قوية في الفترة الماضية.

ويبقى مدافع فريق فالنسيا الإسباني، من اللاعبين المهمين في تشكيلة نسور قرطاج، الباحثة عن التتويج، خاصة أن عبدالنور يملك خبرات طويلة، نتيجة مشواره في أوروبا، الذي شهد انتقاله بين عدة أندية، مثل فيردر بريمن الألماني، وتولوز وموناكو الفرنسيين.

ويملك عبد النور خبرات دولية مناسبة، بعدما شارك في 51 مباراة دولية، وأعاد للأذهان ذكريات مدافعي تونس العظماء، من عينة راضي الجعايدي وخالد بدرة، الذي تحدث لوكالة ”رويترز“ عن أهمية تسلح منتخب تونس بالروح القتالية، متطرقاً بالحديث إلى أهمية دور أيمن عبدالنور في الخط الخلفي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com