الدوري المغربي.. الرجاء يفرّط بالصدارة بسقوطه في فخ نهضة بركان

الدوري المغربي.. الرجاء يفرّط بالصدارة بسقوطه في فخ نهضة بركان

المصدر: الرباط - إرم نيوز

أهدر الرجاء البيضاوي تقدمه المبكر واكتفى بالتعادل بهدف لمثله أمام مضيفه نهضة بركان اليوم السبت في دوري المحترفين المغربي لكرة القدم.

وبهذا التعادل وهو الثامن له هذا الموسم فرط الرجاء في فرصة الانفراد مؤقتًا بصدارة الترتيب ليرتقي إلى المركز الثاني برصيد 41 نقطة متقدمًا بفارق الأهداف على جاره الوداد البيضاوي الذي سيلعب غدًا مع ضيفه مولودية وجدة وتتبقى له مباراتان اخريان.

ويتصدر الفتح الرباطي المسابقة برصيد 42 نقطة من 24 مباراة.

وظل نهضة بركان في المركز الخامس برصيد 39 نقطة بعد أن حقق التعادل رقم 12 والثاني على التوالي والخامس في أخر 6 مباريات.

ولعب نهضة بركان بـ 10 لاعبين في أخر 8 دقائق من نهاية الوقت الأصلي بعد طرد المهاجم أحمد الكاس لجمعه إنذارين.

وباغت الرجاء مضيفه بهدف مبكر بعد مرور 5 دقائق عبر تسديدة قوية للاعب الوسط ليما مابيدي شيكيتو من مسافة 25 مترا خدعت الحارس الدولي عبدالعالي المحمدي.

وانتظر نهضة بركان حتى الدقيقة 62 ليدرك التعادل من ركلة جزاء انبرى لها بنجاح البديل عبدالمولى برابح.

واستبسل نهضة بركان – الذي سيلعب يوم الأربعاء في ضيافة الوداد البيضاوي في لقاء مؤجل عن الجولة 19 – للحفاظ على النتيجة.

وهنأ الفرنسي برتران مارشان مدرب نهضة بركان لاعبيه قائلًا: ”لعبنا اليوم أمام فريق تمكن في أخر مبارياته بتحقيق انتصارات بحصص كبيرة لكن في ظل الأداء الكبير فإن لاعبينا يستحقون نتيجة الفوز لأنهم لعبوا بإصرار كبير وفرضوا بذلك على الرجاء الاكتفاء بالدفاع“.

وتابع: ”وعندما نعرف قيمة المنافس ومؤهلاته وما قام به في الأشهر الأخيرة فإن ما تحقق اليوم يعد إنجازًا كبيرًا للاعبي نهضة بركان بعد أن فرضوا أسلوب لعبهم مع صنع العديد من فرص التسجيل حيث حصلنا على 12 ركلة ركنية“.

وأضاف: ”رغم أننا سجلنا هدف التعادل من ركلة جزاء فكما قلت للاعبين في غرف تغيير الملابس فقد لعبنا أفضل مباراة لنا منذ بداية الموسم وهم يستحقون التهنئة لأنهم قدموا مباراة رائعة“.

في المقابل تحسر رشيد الطاوسي مدرب الرجاء على هذا التعادل قائلًا: ”جئنا إلى مدينة بركان من أجل العودة بنتيجة الفوز وقد لاحظ الجميع أننا بادرنا منذ الوهلة الأولى بالهجوم وسجلنا وتقدمنا في النتيجة علمًا أننا احترمنا فريق نهضة بركان الذي يتوفر على تشكيل بشري بإمكانه أن يحتل مراكز مبكرة وعادة ما ينافس بقوة داخل وخارج ملعبه“.

وأضاف: ”في مجال كرة القدم الكل معرض للخطأ واليوم تعرضنا لخطأ تحكيمي أثر على النتيجة إذ أن الكرة لمست اللاعب عبدالهادي حلحول قبل احتساب ركلة الجزاء ما أضاع الفوز الذي كنا قريبين منه“.

وفي مباراة في ذيل الترتيب حقق الدفاع الحسني الجديدي فوزه الثالث على التوالي 2/1 ليعقد موقف ضيفه المغرب الفاسي الذي يحتل المركز السادس عشر والأخير.

واستفاد الدفاع الحسني الجديدي من خطأ دفاعي فادح في الدقيقة الأخيرة للشوط الأول ليتقدم بهدف القائد زكريا حدراف.

وأضاف حدراف الهدف الثاني بعد 10 دقائق من استئناف اللعب في الشوط الثاني بعد أن سدد بنفسه ركلة حرة لم يبعدها الدفاع جيدا لتصل للاعب الذي سددها أرضية من خارج منطقة الجزاء خدعت الحارس عزيز الكيناني.

وقلص المغرب الفاسي الفارق في الدقيقة 66 عبر المهاجم أشرف بن الشرقي بعد خطأ الحارس خالد العسكري.

وارتقى الدفاع الحسني الجديدي إلى المركز الحادي عشر رافعًا رصيده إلى 30 نقطة من 25 مباراة.

في المقابل تعرض المغرب الفاسي للهزيمة العاشرة هذا الموسم والثانية في أخر 3 مباريات ليتراجع إلى المركز السادس عشر بعدما تجمد رصيده عند 24 نقطة.

وتنفس أولمبيك خريبكة وصيف البطل وبطل كأس العرش الصعداء بفوزه الصعب بهدف دون رد أمام ضيفه شباب الريف الحسيمي بحضور جماهير غفيرة.

وبعد أن أهدر ركلة جزاء قبل 3 دقائق من نهاية الشوط الأول أصلح المدافع ابراهيما باكايوكو من ساحل العاج الخطأ وسجل هدف الفوز والمباراة الوحيد في الدقيقة 71 بضربة رأس قوية إثر ركلة ركنية من أمين تيغزوي من الجهة اليمنى.

وصعد أولمبيك خريبكة الذي حقق فوزه السادس والأول مع مدربه الجديد يوسف المريني إلى المركز الخامس عشر رافعًا رصيده إلى 25 نقطة.

وظل شباب الريف الحسيمي في المركز العاشر بعد تعرضه للهزيمة رقم 12 برصيد 32 نقطة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com