الاتحاد الجزائري يوجه اهتماماته لمنتخبات الناشئين بعد تألق المتخب الأولمبي

الاتحاد الجزائري يوجه اهتماماته لمنتخبات الناشئين بعد تألق المتخب الأولمبي

الجزائر – أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم عن توجه جديد في سياسته يرتكز على الاهتمام بمنتخبات الناشئين بعد التألق اللافت لمنتخب تحت 23 عامًا في النسخة الثانية لبطولة أمم أفريقيا المقامة بالسنغال والمؤهلة بدورها إلى أولمبياد ريو دي جانيرو.

وقال الاتحاد في بيان أعقب اجتماع مكتبه التنفيذي اليوم الأحد إنه بالنظر إلى النتائج المحققة من قبل الفرق واللاعبين الذين كانوا ينتمون سابقًا إلى أكاديمية الاتحاد (تم حلها)، لإنه قرر إعادة هذه الأكاديمية من جديد إلى جانب بناء مدرسة داخلية خاصة بمنتخبي أقل من 15 و17 عامًا. كما أكد أنه سيطلق حملة وطنية يشرف عليها المديرون الفنيون على مستوى المناطق تحت إشراف المديرية الفنية الوطنية، لانتقاء أحسن اللاعبين في مختلف الفئات العمرية.

وكشف الاتحاد أن منتخبات الناشئين سيتم تشكيلها نهاية الموسم الحالي، على أن يتم الشروع في تطبيق البرنامج الجديد “ رياضة ودراسة“ بداية من الموسم المقبل.

ويبدو أن الاتحاد الجزائري وبغض النظر عن نتائج المنتخب الأولمبي في البطولة الأفريقية، انصاع أخيرًا لطلبات منتقديه الذين هاجموه بشدة بسبب افتقاده لإستراتيجية تضمن الوجود والاستمرارية لمنتخبات الناشئين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة