رياضة

مدير الإعلام في منتخب الجزائر: عقوبة الفيفا لا تخص ملف التظلم المودع ضد الحكم باكاري غاساما
تاريخ النشر: 02 مايو 2022 20:53 GMT
تاريخ التحديث: 03 مايو 2022 2:25 GMT

مدير الإعلام في منتخب الجزائر: عقوبة الفيفا لا تخص ملف التظلم المودع ضد الحكم باكاري غاساما

رد صالح باي عبود، مدير الإعلام في المنتخب الجزائري لكرة القدم على قرار لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم بعدم إعادة مباراة الجزائر والكاميرون في الدور

+A -A
المصدر: فريق التحرير - إرم نيوز

رد صالح باي عبود، مدير الإعلام في المنتخب الجزائري لكرة القدم على قرار لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم بعدم إعادة مباراة الجزائر والكاميرون في الدور النهائي من تصفيات أفريقيا المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022.

وقال صالح باي عبود في تصريحات لوكالة أنباء الجزائر: ”العقوبة المسلطة جاءت بعد تقرير محافظ اللقاء، الذي أشار إلى رمي المقذوفات خلال هذه المباراة والتي نتجت عنها العقوبة“.

وأضاف: ”العقوبة التي كشفت عنها الفيفا لا تخص ملف التظلم المودع ضد الحكم باكاري غاساما والذي يبقى من اختصاص لجنة التحكيم التي يرأسها الإيطالي بيرلويجي كولينا وليس من اختصاص لجنة الانضباط“.

وقررت لجنة الانضباط تغريم الاتحاد الجزائري 3 آلاف فرنك سويسري؛ بسبب شغب الجماهير في مدرجات ملعب مصطفى تشاكر، بإلقاء المقذوفات وإشعال الألعاب النارية. وتأهل منتخب الكاميرون إلى كأس العالم على حساب الجزائر؛ حيث فاز المنتخب الجزائري ذهابًا 1/0 على ملعب غابوما، في حين نجح أسود الكاميرون في الفوز 2/1 في الجزائر.

وقبل أسابيع قال الاتحاد الجزائري لكرة القدم، إنه طالب الاتحاد الدولي لكرة القدم ”الفيفا“ بعرض ملف التظلم الذي قدمه والمتعلق بمواجهة الكاميرون في إياب الدور الحاسم من تصفيات أفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 في قطر على لجنة التحكيم للاتحاد الدولي لكرة القدم“.

وتأهل منتخب الكاميرون إلى كأس العالم على حساب الجزائر؛ حيث فاز المنتخب الجزائري ذهابًا 1/0 على ملعب غابوما، في حين نجح أسود الكاميرون في الفوز 2/1 في الجزائر.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك