رياضة

مباراة الإسماعيلي ضد الرجاء.. ضربة مزدوجة للفريق المصري في نصف نهائي البطولة العربية
تاريخ النشر: 10 مارس 2020 12:56 GMT
تاريخ التحديث: 10 مارس 2020 12:59 GMT

مباراة الإسماعيلي ضد الرجاء.. ضربة مزدوجة للفريق المصري في نصف نهائي البطولة العربية

ستقام مباراة الإسماعيلي مع الرجاء دون حضور مشجعين؛ بسبب مخاوف انتشار فيروس كورونا.

+A -A
المصدر: رويترز

تعرض الإسماعيلي لضربة مزدوجة بغياب القائد باهر المحمدي والمهاجم فخر الدين بن يوسف، عن مواجهة الرجاء البيضاوي المغربي، في إياب قبل نهائي كأس العرب للأندية الأبطال لكرة القدم، يوم الأحد المقبل.

وأصيب المحمدي مدافع الإسماعيلي في ركبته، خلال محاولة إنقاذ هدف أمام الجونة، في الدوري المصري الممتاز، أمس الإثنين، كما أصيب المهاجم التونسي خلال المباراة ذاتها، التي انتهت بالتعادل 1-1.

وقال أكرم عبدالعزيز طبيب الإسماعيلي، لموقع النادي، إن المحمدي يعاني من تمزق في أربطة الركبة، وسيحتاج إلى ثلاثة أسابيع على الأقل.

وأضاف: ”لن يستطيع التونسي فخر الدين اللحاق ِأيضا بالمباراة؛ بعد تعرضه لشد من الدرجة الثانية في العضلات الخلفية.. سيغيب فترة تتراوح بين أسبوعين وثلاثة أسابيع“.

وكان الإسماعيلي قد فاز على أرضه 1-صفر، بفضل هدف بن يوسف، المنضم في فترة الانتقالات الشتوية، وسيتأهل الفائز في مجموع المباراتين لمواجهة الاتحاد أو الشباب السعوديين، في نهائي المسابقة.

وستقام مباراة الإسماعيلي مع الرجاء دون حضور مشجعين؛ بسبب مخاوف انتشار فيروس كورونا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك