لاعبون سابقون يرجعون الفضل لجمال بلماضي ورياض محرز في بلوغ الجزائر نهائي كأس أمم أفريقيا

لاعبون سابقون يرجعون الفضل لجمال بلماضي ورياض محرز في بلوغ الجزائر نهائي كأس أمم أفريقيا

المصدر: رويترز

أشاد لاعبون جزائريون سابقون، اليوم الاثنين، بأداء المنتخب الوطني وبلوغه نهائي كأس الأمم الأفريقية في نسختها المقامة حاليا في مصر، وأرجعوا الفضل في بلوغ المباراة النهائية للمدرب جمال بلماضي ورياض محرز لاعب وسط مانشستر سيتي الإنجليزي.

وسجل محرز من آخر محاولة في المباراة ليرسل الجزائر إلى نهائي كأس الأمم لأول مرة بعد 29 عاما بالفوز 2-1 على نيجيريا في قبل النهائي الذي أقيم على استاد القاهرة، أمس الأحد.

وقال مصطفى كويسي، اللاعب السابق لمنتخب الجزائر، إن الفضل في وصول الفريق لنهائي البطولة القارية في نسختها الـ32 في مصر يعود للمدرب بلماضي (43 عاما) الذي تولى المسؤولية في يوليو تموز من العام الماضي.

وقال المدافع السابق كويسي الذي شارك في ثلاث نسخ لكأس الأمم في الثمانينيات من القرن الماضي: ”هؤلاء اللاعبون لم يكونوا يمثلون أي ثقل قبل هذه النسخة، والمدرب الحالي بلماضي هو من صنع منهم مجموعة قوية وصلت إلى نهائي كأس الأمم“.

كما امتدح كويسي زملاء محرز على دورهم البطولي، قائلا: ”الفارق في لقاء نيجيريا صنعته قوة شخصية اللاعبين والمجموعة. أرفع القبعة للاعبين“.

وأثنى حسين ياحي، لاعب وسط الجزائر السابق، على محرز، أفضل لاعب أفريقي في 2016، مؤكدا أنه صاحب الفضل في الفوز على نيجيريا.

وقال ياحي لـ“رويترز“: ”قام محرز بدور ريادي وبطولي في هذه المباراة. لم يفاجئني لأنه تعود على هذا الأداء مع ناديه“.

وبلغت الجزائر المباراة النهائية لكأس الأمم لثالث مرة في تاريخها وستبحث عن ثاني لقب في البطولة بعد التتويج به عام 1990 عندما تواجه السنغال في النهائي، يوم الجمعة المقبل.

* احتفالات

وعلى جانب آخر، عاشت مختلف ولايات الجزائر أجواء فرحة كبيرة بعد تأهل المنتخب الملقب ”بمحاربي الصحراء“ إلى نهائي كأس الأمم.

وذكرت هذه الأجواء الجميع بما حدث عقب التأهل لكأس العالم بالبرازيل 2014 وهي البطولة التي شهدت بلوغ الجزائر دور الـ16 وخسارتها بصعوبة أمام ألمانيا 2-1 بعد اللجوء لوقت إضافي.

كما شهدت العاصمة الفرنسية باريس احتفالات الجزائريين بالتأهل لنهائي البطولة.

ونقلت قنوات محلية خاصة أجواء احتفالات الجالية الجزائرية بمدن فرنسية حيث يوجد عدد كبير من المهاجرين الجزائريين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com