جورج وياه ينقلب على ملف المغرب 2026 لصالح أمريكا

جورج وياه ينقلب على ملف المغرب 2026 لصالح أمريكا

المصدر: نورالدين ميفراني- إرم نيوز

فقد المغرب صوتا أفريقيًا جديدًا في سعيه لتنظيم مونديال 2026، إذ أعلنت عدة تقارير إعلامية عن تغيير ليبيريا بدورها، لموقفها من دعم المغرب وقرارها التصويت لفائدة الملف الأمريكي الكندي المكسيكي المشترك.

وحسب قناة “ بي بي سي “ فموسى بيليتي رئيس الإتحاد الليبيري لكرة القدم، وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الأفريقي لكرة القدم، أعلن دعم بلاده للملف المشترك بدلًا من المغرب.

وجاء قرار الاتحاد الليبيري بعد مشاورات مع رئيس الدولة النجم السابق جورج وياه، الذي ساند بدوره القرار رغم علاقاته المميزة مع المغرب ومسؤولين مغاربة، ومن ضمنهم فوزي لقجع رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم.

ومنذ قرار جنوب أفريقيا بسحب دعمها للمغرب في سعيه لتنظيم مونديال 2026، فمجموعة من الدول قد تأخذ نفس المسار وتسحب دعمها للملف المغربي.

وتجدر الإشارة أن تيموثي وياه ابن رئيس ليبيريا النجم السابق جورج وياه، اختار اللعب لمنتخب الولايات المتحدة الأمريكية على حساب منتخب بلده ليبيريا، وشارك لدقائق في لقاء ودي مؤخرًا أمام الباراغواي.

وسيختار الاتحاد الدولي لكرة القدم البلد المنظم لمونديال 2026 يوم 13 حزيران / يونيو القادم في موسكو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com