مباراة الفيصلي والأفريقي.. 4 أمور يجب أن تعرفها قبل انطلاق البطولة العربية

مباراة الفيصلي والأفريقي.. 4 أمور يجب أن تعرفها قبل انطلاق البطولة العربية

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

تنطلق، مساء الخميس، البطولة العربية للأندية لكرة القدم بمباراة قوية تجمع بين الأفريقي التونسي ونظيره الفيصلي السعودي في افتتاح المجموعة الأولى للتصفيات المؤهلة للأدوار النهائية للبطولة.

وتقام أيضًا بعد لقاء الإفريقي والفيصلي مباراة أخرى بين النجمة اللبناني ونظيره الوئام الموريتاني في ختام الجولة الأولى للمجموعة الأولى.

وتستعرض شبكة”إرم نيوز” في التقرير التالي أبرز الأمور عن البطولة العربية ومباراة الفيصلي والأفريقي.. فإلى السطور القادمة:

نظام البطولة
تقام البطولة بنظام الأدوار النهائية وخروج المغلوب بحضور 32 فريقًا، ولكن نظرًا لزيادة الإقبال على المشاركة من جانب الأندية العربية بعد تحديثها بنظام متطور وجوائز قيمة تصل إلى 4 ملايين دولار مع رئاسة المستشار تركي آل الشيخ للاتحاد العربي لكرة القدم، تمت الموافقة على إقامة دور تمهيدي بمشاركة 8 أندية.

ويقام الدور التمهيدي بمشاركة 8 أندية منقسمة على مجموعتين في المملكة العربية السعودية، وتضم المجموعة الأولى الفيصلي السعودي والأفريقي التونسي والنجمة اللبناني والوئام الموريتاني، في حين تضم المجموعة الثانية الفتح المغربي والاتحاد المصري والسالمية الكويتي وأساس تيلكوم بطل جيبوتي الذي تأهل بعد دورة مجمعة مع أندية الصومال وجزر القمر.

ويلعب متصدر المجموعة الأولى مع الأهلي المصري، في حين يلعب متصدر المجموعة الثانية مع الترجي التونسي حامل اللقب.

الفيصلي والطموح العربي
يسعى الفيصلي للفوز على الأفريقي أقوى منافسيه بعد أن قدّم الفريق موسمًا رائعًا وحقق المركز السادس بالدوري، كما أنه وصل لنهائي كأس الملك وخسر بصعوبة أمام الاتحاد.

وأجرى الفيصلي تغييرًا فنيًا بتعيين المدرب برونو ماريانو بعد رحيل المدرب الصربي فوك رازوفيتش، ويعتمد الفريق على أبرز لاعبيه الثلاثي البرازيلي روجيرو كوتينيو وزي إدواردو ولويس غوستافو والمصري صالح جمعة بجانب الحارس مصطفى ملائكة وسعيد الربيعي ومحمد بوسبعان.

الأفريقي المتوهج
يسعى الأفريقي لاستغلال الدفعة المعنوية التي حصل عليها نتيجة فوزه ببطولة كأس تونس من خلال تقديم بداية قوية والفوز على الفيصلي أقوى منافسيه بالمجموعة.

ويعاني الأفريقي غيابات مؤثرة على رأسها المهاجم المخضرم صابر بن خليفة وأحمد خليل الثنائي الذي سينضم لمنتخب تونس استعدادًا لبطولة كأس العالم بجانب الحارس سيف الشرفي للإصابة وفخرالدين الجزيري لخلافات مع الإدارة.

ويعتمد المدرب كمال القلصي المدير الفني للأفريقي على قدرات المهاجم الكونغولي فابريس أونداما وزهير الذوادي وفراس الماجري والتيجاني بلعيد ووسام بن يحيى وبلال العيفة.

وأكد أنيس بوجلبان، لاعب منتخب تونس ونادي الصفاقسي التونسي الأسبق، لشبكة “إرم نيوز” أن النادي الأفريقي يملك خبرات أكبر في البطولة العربية، خاصة أنه يملك لاعبين على مستوى عالٍ وخبرات كبيرة رغم أنه لم يفز بالدوري”.

وأضاف أن “الأفريقي رغم غياباته لديه لاعبين أصحاب خبرات مثل وسام بن يحيى وتيجاني بلعيد وأونداما وكلهم لاعبون متميزون”.

الوئام ضد النجمة
تبدو مواجهة الوئام ضد النجمة الثانية في مباريات الجولة الأولى لتصفيات البطولة العربية متكافئة إلى حد كبير رغم ضعف مشاركات بطل موريتانيا.

وشارك الوئام هذا الموسم في دوري أبطال أفريقيا وخرج على يد الترجي التونسي من دور الـ32 ويحتل المركز الثاني في جدول الترتيب الخاص بالدوري الموريتاني، وفاز بلقب الدوري مرتين، كما أن أبرز لاعبيه المتواجدين في منتخب موريتانيا وهم المهاجم محمد مبارك وموسى باكايوكو وجبريل ديوب.

أما النجمة اللبناني فهو فريق لديه رصيد من المشاركات العربية أعوام 2005 و2006 و2013، بجانب البطولة العربية لأبطال الكؤوس العام 1998 ويقوده المدير الفني بلال فليفل.

واحتل النجمة المركز الثاني في الدوري اللبناني خلال الموسم الحالي الذي تُوِّج به العهد كما أن النجمة هو بطل الدوري 8 مرات وفاز بالكأس مرة وحيدة.

ويعد أبرز لاعبي النجمة القائد حسن معتوق هداف الفريق ومنتخب لبنان بجانب لاعب الوسط نادر مطر وماهر صبره وقاسم الزين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع