المحكمة الرياضية الدولية تُنهي آمال منير الحدادي في تمثيل منتخب المغرب

المحكمة الرياضية الدولية تُنهي آمال منير الحدادي في تمثيل منتخب المغرب

المصدر: فريق التحرير

رفضت محكمة التحكيم الرياضية (كاس)، الطعن الذي تقدم به كل من اللاعب منير الحدادي، لاعب فريق برشلونة المعار لألافيس الإسباني، والاتحاد المغربي لكرة القدم، ضد قرار الاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، والمتمثل في تغيير جنسية اللاعب من الإسبانية إلى المغربية.

وكانت لجنة قانون اللاعب التابعة، للاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، قد رفضت في 14 مارس/ آذار الماضي، طلب المغرب بتغيير جنسية منير الحدادي، من الإسبانية إلى المغربية، من أجل السماح له باللعب مع ”أسود الأطلس“، بعد رفض الاتحاد الإسباني للعبة.

ووفقًا لبيان منشور على موقع المحكمة الرياضية، ”تم رفض الاستئناف المغربي، ضد ”الفيفا“ والاتحاد الإسباني خلال جلسة أخيرة لها في مقرها الرئيسي، بمدينة لوزان السويسرية“.

ولم يوضح البيان أسباب رفض الطعن المغربي، مكتفيًا بالتأكيد على أن المحكمة، أيدت قرار ”الفيفا“ النهائي، المتمثل في عدم السماح للاعب منير الحدادي بتغيير جنسيته الرياضية، واللعب للمنتخب المغربي.

وكان منير الحدادي قد شارك، عندما كان عمره 17 عامًا فقط، ويلعب لفريق برشلونة، مع المنتخب الإسباني الأول، الذي كان يقوده حينها المدرب المخضرم، فيسينتي ديل بوسكي، في المباراة التي جمعت ”الماتادور“ بمنتخب مقدونيا، في 8 سبتمبر/ أيلول 2014، حيث تم الدفع به في الدقائق الأخيرة من المباراة لضمان تمثيله لإسبانيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com