الإعلامي حكيم بلقيروس بعد أحداث مباراة شبيبة القبائل والمولودية:“ينعل بو الكرة في الجزائر“ (فيديو) – إرم نيوز‬‎

الإعلامي حكيم بلقيروس بعد أحداث مباراة شبيبة القبائل والمولودية:“ينعل بو الكرة في الجزائر“ (فيديو)

الإعلامي حكيم بلقيروس بعد أحداث مباراة شبيبة القبائل والمولودية:“ينعل بو الكرة في الجزائر“ (فيديو)

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

انفعل الإعلامي الجزائري حكيم بلقيروس فيسة على مسؤولي الرياضة في الجزائر، إثر الأحداث التي شهدها لقاء فريقي شبيبة القبائل ومولودية الجزائر في دور نصف نهائي كأس الجزائر والتي عرفت هجوم جماهير شباب قسطنطينة على جماهير الفريق الضيف، وأدّت لعدة إصابات، ووفاة شخصين، أحدهما بسكتة قلبية، والثاني بحادث مروري.

واتهم الإعلامي الجزائري المسؤولين في الاتحاد الجزائري لكرة القدم بعدم مراعاة شعور الشعب الجزائري، والإصرار على إجراء اللقاء بعد حادث سقوط طائرة جزائرية أدت لوفاة 257 شخصًا.

وقال حكيم بلقيروس في برنامج على قناة ”النهار الجزائرية“:“من يشاهد ما حدث أمس يظن أننا في حرب في فلسطين، أو حرب أخرى، و لم أجد العبارات المناسبة لوصف ما حدث، تهور، وانفلات أخلاقي، واجتماعي، ورياضي، على كل المستويات“.

واتهم الإعلامي الجميع بالمسؤولية عن الأحداث، لكونها تؤلم العديد من العائلات، كما اتهم رئيس الاتحاد الجزائري، والمسؤولين، لكونهم لم يُعيروا اهتمامًا لأيام الحداد التي تشهدها الجزائر بعد سقوط ضحايا الطائرة المنكوبة.

وقال بلقيروس:“انتظرتم التعليمات لتأجيل اللقاء، هل من وضعكم في المنصب، أو زكّاكم طلب منكم أن تعودوا إليه قبل أي قرار؟“.

واعتبر الإعلامي الجزائري أن جميع المسؤولين السابقين والحاليين في الاتحاد الجزائري لم يضعوا حلولًا للشغب، وعنف الملاعب، واهتموا بالمنتخب الأول، والتأهل لكأس العالم، مشددًا:“كان اهتمامنا حول واجهة المنتخب، وبلوغ المونديال، ينعل بو المونديال“.

وحمّل بلقيروس المسؤولية في الأحداث لمن أعد اللقاء في ملعب الشهيد حملاوي في قسطنطينة، رغم علمهم بالصراع بين جماهير فريق شباب قسطنطينة، ومولودية الجزائر.

وختم الإعلامي الجزائري كلمته بدعوة الجميع للاستقالة بعد الأحداث، قائلًا: ”استقيلوا جميعًا لأنكم لا تستحقون أن تبقوا في مناصبكم، الله ينعل بو الكرة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com