مباراة تونس وليبيا.. 4 أمور تسهل مهمة نسور قرطاج

مباراة تونس وليبيا.. 4 أمور تسهل مهمة نسور قرطاج

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

يستعد المنتخب التونسي لخوض مواجهته المرتقبة أمام ضيفه ليبيا مساء السبت المقبل في ختام منافسات المجموعة الأولى بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018.

ويحتل منتخب تونس صدارة ترتيب المجموعة برصيد 13 نقطة بفارق 3 نقاط عن الكونغو الديمقراطية ثم غينيا برصيد 3 نقاط بنفس رصيد منتخب ليبيا في المركز الأخير.

ويحتاج منتخب تونس نقطة واحدة كي يتأهل رسميًا إلى بطولة كأس العالم بعد غياب 12 عامًا كاملة منذ آخر مشاركاته في مونديال 2006.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز الأمور التي تسهل مهمة منتخب تونس أمام ليبيا في المواجهة المرتقبة التي ينتظرها عشاق الكرة التونسية:

نقطة واحدة تكفي

يحتاج منتخب تونس إلى نقطة واحدة فقط من أجل ضمان التأهل إلى بطولة كأس العالم 2018، وهو العامل الأول الذي يسهل مهمة نسور قرطاج في اللقاء.

يلعب منتخب تونس وسط أرضه وجماهيره وأمام المنتخب الليبي الذي يتذيل الترتيب بالمجموعة، ويحتاج للتعادل فقط مع ليبيا ليتأهل للمونديال وبالتالي ففرصة النسور تبدو أقوى بكثير.

بصمات معلول

نجح المدير الفني نبيل معلول في ترك بصمات مؤثرة ومهمة خلال ولايته الحالية مع منتخب تونس بعد استقالة البولندي هنري كاسبرزاك بسبب الفشل في بطولة أمم أفريقيا.

وأعاد معلول سريعًا بريق منتخب تونس وقدم خلطة مميزة بين اللاعبين المحليين والنجوم المحترفين في أوروبا والخليج وأيضًا بين عناصر الخبرة والشباب وهو ما انعكس على النتائج.

ولعب منتخب تونس مع معلول خلال 7 شهور تقريبًا 4 مباريات وحقق الفوز في 3 لقاءات وتعادل مرة ولم يعرف الهزيمة، واستطاع معلول أن يمنح لاعبي تونس الثقة والفاعلية.

وقال أنيس بوجلبان، لاعب وسط منتخب تونس الأسبق، لشبكة ”إرم نيوز“ إن نبيل معلول مدرب كبير وله بصمات واضحة على أداء نسور قرطاج موضحًا أنه متفائل دائمًا بتحقيق حلم التأهل لبطولة كأس العالم بعد غياب طويل.

وأضاف “ المنتخب التونسي حاليًا أصبح قويًا ومتميزًا خاصة وسط الملعب، والنسور لديهم لاعبون أصحاب خبرات وعلى رأسهم يوسف المساكني، ولاعبون شباب مثل طه الخنيسي وغيره من اللاعبين“.

قدرات فائقة

يبدو المنتخب التونسي قويًا في أغلب صفوفه خاصة في الخط الهجومي بدليل أن نسور قرطاج سجلوا 9 أهداف في 4 مباريات مع معلول بواقع يتخطى هدفين في اللقاء بينما استقبلوا 4 أهداف.

ويملك نبيل معلول الخيارات الهجومية المتميزة بداية من امتلاك ظهيرين أصحاب سرعات ومهارات مثل علي معلول وحمدي النقاز بجانب المهاجمين المميزين وعلى رأسهم فخرالدين بن يوسف وطه ياسين الخنيسي ونعيم السليتي ويوان توزجار ويوسف المساكني وأنيس البدري.

ويراهن معلول على منظومة خط الوسط في وجود أكثر من لاعب متميز وخاصة محمد أمين بن عمر وأيمن الطرابلسي ثنائي النجم الساحلي وغيلان الشعلالي وفرجاني ساسي ثنائي الترجي بجانب باسم صرارفي لاعب وسط نيس الفرنسي ووهبي الخزري لاعب وسط سندرلاند الإنجليزي.

تفوق واضح

يتفوق منتخب تونس بشكل واضح على ليبيا خلال تاريخ لقاءات الفريقين من خلال انتصارين وتعادل وهزيمة وحيدة في بطولة أمم أفريقيا 1982.

ويتفوق أيضًا المنتخب التونسي من حيث ظروف الإعداد وجاهزية اللاعبين مع الاعتراف بأن منتخب ليبيا يمتلك مجموعة من اللاعبين الموهوبين مثل مؤيد اللافي وأنيس سالتو وأكرم الزوي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com