المغرب وتونس تنافسان.. أفريقيا تترقب حسم 3 مقاعد بتصفيات كأس العالم

المغرب وتونس تنافسان.. أفريقيا تترقب حسم 3 مقاعد بتصفيات كأس العالم

المصدر: رويترز

اقتربت تونس والسنغال من التأهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم العام المقبل لكن الصراع بين ساحل العاج والمغرب سيكون على أشده في أبيدجان بعد غد السبت.

وتأهلت مصر ونيجيريا بالفعل إلى النهائيات وستتحدد بقية المنتخبات الثلاثة في الجولة الأخيرة الأسبوع المقبل.

ويمكن للسنغال أن تصبح أول منتخب بين الثلاثة في التأهل للنهائيات في حال فوزها خارج ملعبها على جنوب أفريقيا غدا الجمعة لتضمن صدارة المجموعة الرابعة.

وستكون المباراة التي ستقام في بولوكواني إعادة لمواجهة الفريقين العام الماضي التي انتهت بفوز جنوب أفريقيا 2-1 على نفس الملعب والتي قرر الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) إعادتها بسبب تلاعب الحكم الغاني جوزيف لامبتي، الذي أوقف مدى الحياة، في نتيجتها.

وسيلتقي الفريقان مرتين في غضون أربعة أيام حيث ستقام مباراة العودة يوم الثلاثاء المقبل في دكار.

وتلقت السنغال، التي تحتاج لنقطتين لضمان تأهلها لكأس العالم، دفعة قوية بتعافي ساديو ماني من إصابة في عضلات الفخذ الخلفية عانى منها منذ المباراة الأخيرة بالتصفيات الشهر الماضي.

وقال لاعب ليفربول للصحفيين ”سعيد بعودتي لأن التعافي لن يكون سهلاً. تألمت كثيرًا لكنني عملت بجدية من أجل العودة. أنا جاهز“.

* اقتناص الصدارة

ويمكن لجنوب أفريقيا متذيلة الترتيب اقتناص المركز الأول في حال فوزها في المباراتين المقبلتين.

وتأثرت استعدادات جنوب أفريقيا للمباراتين بإصابة حارس المرمى إيتوملينغ خوني ورفض ثولاني سيريرو الذي يلعب في هولندا السفر لجنوب أفريقيا لعدم ضمان مشاركته أساسيا.

وتحتاج تونس لنقطة واحدة من مباراتها على أرضها عندما تستضيف ليبيا متذيلة الترتيب بعد غد لتبلغ نهائيات كأس العالم لأول مرة منذ 2006 وتتفوق على الكونغو الديمقراطية منافستها على صدارة المجموعة الأولى.

وسيتحدد المتأهل عن المجموعة الثالثة أيضًا بعد غد السبت عندما يلعب المغرب متصدر المجموعة بفارق نقطة واحدة مع ساحل العاج التي تأهلت لآخر ثلاثة نهائيات لكنها عانت في ظل غياب لاعبيها المؤثرين السابقين ديدييه دروجبا ويايا توري.

وأي نتيجة باستثناء فوز ساحل العاج ستمنح المغرب بطاقة التأهل لكأس العالم لأول مرة منذ 20 عامًا.

وقال مارك فيلموتس مدرب ساحل العاج في مؤتمر صحفي أمس الأربعاء ”إنها (المباراة) بمثابة نهائي كأس ويجب أن نفوز“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com