تعيين رابح سعدان مديرًا فنيًا للاتحاد الجزائري

تعيين رابح سعدان مديرًا فنيًا للاتحاد الجزائري

المصدر: وكالات

تولى رابح سعدان، المدير الفني السابق للمنتخب الجزائري لكرة القدم، اليوم الأحد، رسميًا منصب المدير الفني للاتحاد الجزائري للعبة خلفًا لفوضيل تيكانوين الذي استقال من منصبه.

ونصّب الاتحاد اليوم أيضًا، بوعلام شارف المدير الفني السابق لنادي اتحاد الحراش، مديرًا للمنتخبات الوطنية.

وتولى سعدان منصب المدير الفني للمنتخب الجزائري في نهائيات كأس أمم أفريقيا التي استضافتها تونس عام 2004.

وسبق أن تولى رابح سعدان (71 عامًا) تدرب المنتخب الجزائري أكثر مرة مرة، لكن أبرزها كان بين 2007 و2010، حيث قاد الخضر إلى كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا.

وقال سعدان لوكالة لرويترز بعد اجتماع مع رئيس الاتحاد الجزائري ”اتفقنا على كل شيء مع زطشي بشأن طريقة العمل والأهداف“.

وأضاف ”كرة القدم الجزائرية مريضة ومريضة جدًا لكن سنحاول معالجتها“.

وتابع المدرب الذي يلقب باسم ”شيخ المدربين الجزائريين“ أنه ليس صحيحًا ما يردده البعض بوجود خلافات سابقة مع شارف وقال ”عملت سويًا مع شارف وتجمعنا علاقة طيبة“.

ومرت الجزائر بمرحلة من التألق بعد الوصول إلى دور الـ 16 في كأس العالم 2014 لكنها عانت من تراجع حاد وظهرت بشكل متواضع في تصفيات كأس العالم الجارية وأخفقت في التأهل بعد نتائج هزيلة.

وتحتل الجزائر، التي حصدت نقطة واحدة فقط من 5 مباريات، المركز الرابع والأخير في المجموعة الثانية بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم. وحسمت نيجيريا بطاقة الصعود من هذه المجموعة وقبل حتى إقامة الجولة الأخيرة الشهر المقبل وبرصيد 13 نقطة.

من جهة أخرى، انتهى رابح ماجر المدير الفني الجديد للمنتخب الجزائري، من تشكيل جهازه المعاون، تمهيدًا للبدء في عمله خلال الأيام المقبلة.

وأكدت مصادر مطلعة، أن الاجتماع الذي عقده ماجر مع خيرالدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري، اليوم الأحد، انتهى إلى التوافق على ضم مزيان إيغيل المدرب الأسبق للمنتخب الجزائري، وجمال مناد المدرب السابق لنادي مولودية الجزائر وأحد أفضل هدافي المنتخب عبر التاريخ، إلى الجهاز الفني لـ“ الخضر“.

واتفق الثنائي على الإبقاء على عزيز بوراس مدربًا لحراس المرمى، رغم أن ماجر كان يريد الدولي الأسبق نصرالدين دريد في هذا المنصب. وسيتم تعيين مدرب اللياقة قريبًا.

وتقرر أيضًا أن يشغل رابح سعدان، الذي عُيِّن اليوم أيضًا، مديرًا فنيًا للاتحاد الجزائري، منصب المستشار الفني لماجر.

وبحسب ذات المصادر، فإن الاتحاد الجزائري حدد هدفًا لماجر، يتمثل في بلوغ على الأقل الدور قبل النهائي لنهائيات بطولة كأس أمم أفريقيا المقررة لها في الكاميرون عام 2019.

ويفترض أن يوقع ماجر، على العقد الذي يربطه بالاتحاد الجزائري في الأيام القليلة المقبلة، أي بعد الانتهاء من إجراءات فسخ عقد المدير الفني السابق الإسباني لوكاس ألكاراز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة