رياضة

الاتحاد الجزائري يحسم مصير المدرب لوكاس ألكاراز
تاريخ النشر: 24 سبتمبر 2017 20:41 GMT
تاريخ التحديث: 24 سبتمبر 2017 20:41 GMT

الاتحاد الجزائري يحسم مصير المدرب لوكاس ألكاراز

المدرب الإسباني تولّى تدريب المنتخب الجزائري في أبريل الماضي.

+A -A
المصدر: د ب أ

قرر الاتحاد الجزائري لكرة القدم، اليوم الأحد، منح فرصة أخرى للإسباني، لوكاس ألكاراز، المدير الفني للمنتخب الجزائر (محاربو الصحراء أو الخضر )، رغم خروجه من سباق التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وقال الاتحاد، في تغريده له على موقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت (تويتر)، بمناسبة اجتماع مكتبه التنفيذي، أن ألكاراز سيظل في منصبه على الأقل حتى المباراة التي يلتقي فيها المنتخب الجزائري مع ضيفه منتخب نيجيريا شهر نوفمبر المقبل، في ختام التصفيات المؤهلة للمونديال.

وأعلن الاتحاد تشكيل لجنة تتولى تنظيم شؤون المنتخب الأول يرأسها بشير ولد زميرلي، النائب الثاني لرئيس الاتحاد.

وتزايدت المطالب بإقالة ألكاراز من تدريب المنتخب الجزائري، حيث دعا وزير الرياضة، الهادي ولد علي، الاتحاد إلى تدارك ”خطأه“ عندما عين الإسباني مديرًا فنيًا لـ“الخضر“.

يشار أن عقد ألكاراز مع المنتخب الجزائري ينتهي في 2019، علمًا أن يتلقى راتبًا يصل إلى 60 ألف يورو شهريًا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك