مباراة الاتحاد والهلال.. ”الموعد الإيراني“ كلمة السر

مباراة الاتحاد والهلال.. ”الموعد الإيراني“ كلمة السر

المصدر: يوسف هجرس– إرم نيوز

يتابع عشاق الكرة السعودية لقاء الكلاسيكو المرتقب بين الاتحاد والهلال مساء الخميس على ملعب ”الجوهرة المشعة“ في الجولة الرابعة بمسابقة الدوري السعودي.

ويحتل الهلال المركز الثاني في الدوري السعودي برصيد 9 نقاط من 3 انتصارات بعلامة كاملة لحامل اللقب بينما يحتل الاتحاد المركز العاشر برصيد 3 نقاط فقط.

ويخوض الهلال مباراة حاسمة ضد بيرسبوليس الإيراني يوم الثلاثاء المقبل في جولة الذهاب لدور الأربعة ببطولة دوري أبطال آسيا.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي بعض ملامح موقعة الهلال والاتحاد بالدوري السعودي..

الموعد الإيراني كلمة السر

يبقى تعامل الهلال مع اللقاء مع اقتراب موعد مباراة بيرسبوليس بطل إيران كلمة السر في مواجهة الكلاسيكو السعودي بين الاتحاد والهلال.

وربما يحتاج الهلال إلى إراحة بعض لاعبيه خاصة أن الجميع يترقب الحلم الآسيوي والتتويج بلقب دوري الأبطال وهو الأمر الذي يحتاج بشكل كبير لتحقيق نتيجة طيبة في لقاء الذهاب أمام بيرسبوليس.

وأكد المدرب المصري عمرو أنور المدير الفني الأسبق لفريق الاتحاد السعودي لإرم نيوز أن مسألة إراحة نجوم الهلال في لقاء مهم أمام الاتحاد يبقى صعباً.

وأضاف: ”أتوقع أن يوزع لاعبو الهلال مجهودهم البدني ويعملوا على حسم اللقاء مبكراً من أجل الحصول على قسط من الراحة ولكن من الصعب تفريط الهلال في مباراة الكلاسيكو“.

وأشار إلى أن اللقاء صعب بكل المقاييس على الفريقين خاصة أن الاتحاد لم يقدم البداية المنتظرة في الدوري وخسر مباراتين من 3 لقاءات وهو ما يزيد من صعوبة المهمة ويهدد مستقبل المدرب التشيلي لويس سييرا.

انتفاضة الإتي

يترقب الكثيرون انتفاضة فريق الاتحاد أو الإتي كما تلقبه الجماهير خاصة أن الفريق استهل الدوري بخسارة مريرة على أرضه أمام ضيفه الباطن بنتيجة 3-1 وهو الأمر الذي ألقى بظلاله على الفريق.

ورغم الفوز الكبير لعميد الأندية السعودية ضد الفيحاء بنتيجة 5-2 خارج دياره في الجولة الثانية إلا أن السقوط أمام الفيصلي خارج ملعبه في الجولة الثالثة أعاد مخاوف الجماهير.

وتبقى مهمة المدرب لويس سييرا في غاية الصعوبة خاصة أن المدير الفني التشيلي فشل في تكرار النتائج الطيبة حتى الآن التي حدثت في الموسم الماضي.

ويبحث سييرا عن انتفاضة الإتي وهو ما يتحقق بإسقاط حامل اللقب الهلال وإشعال المنافسة على البطولة منذ البداية وتوجيه إنذار للجميع بأنه سيعود منافساً قوياً.

طموح الهلال

لا شك أن الهلال لديه طموح كبير في الاحتفاظ باللقب المحلي وهو الدوري رغم منافسته القوية بدوري أبطال آسيا إلا أن إدارة النادي وفرت مجموعة رائعة من اللاعبين الموهوبين وأصحاب الخبرات.

ويعول الهلال على خبرات مديره الفني الأرجنتيني رامون دياز الذي يقدم موسماً قوياً بعد أن حقق الثنائية المحلية في الموسم الماضي بالفوز بلقب الدوري وكأس الملك.

ويبحث دياز عن حصد الفوز لمواصلة مشواره في حصد العلامة الكاملة من أجل الدخول بأعصاب أكثر هدوءاً إلى موقعة بيرسبوليس الإيراني بدوري أبطال آسيا.

الهجوم السلاح الأقوى

يبقى صراع المهاجمين الأبرز في كلاسيكو الهلال والاتحاد خاصة أن الفريقين يملكان هجوماً على أعلى مستوى ومليء بالمواهب المميزة.

يعول الاتحاد بشكل واضح على قدرات مهاجمه التونسي أحمد العكايشي في الخط الأمامي كمهاجم قوي البنية ولديه قدرات بدنية وفنية مميزة.

ويعتمد سييرا على سرعة المهاجم المصري محمود عبد المنعم ”كهربا“ وفهد المولد الذي تحيط الشكوك بمشاركته وتمريرات صانع الألعاب المميز التشيلي كارلوس فيلانويفا وهو لاعب مميز ويعد العقل المفكر في تشكيلة العميد.

أما الهلال فيعتمد على مثلث هجومي رائع يقوده البرازيلي كارلوس إدواردو وسالم الدوسري وأمامهما السوري عمر خريبين.

يراهن الهلال على سرعة وقدرات هدافه خريبين بجانب موهبة ومهارات سالم الدوسري بجانب الدور الهجومي المميز للموهوب نواف العابد بجانب اختراقات وتمريرات المايسترو كارلوس إدواردو في خط الهجوم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com