مكافحة المخدرات تحذر لاعبي الأندية السعودية رسميا من أداء رقصة ”الداب“

مكافحة المخدرات تحذر لاعبي الأندية السعودية رسميا من أداء رقصة ”الداب“

المصدر: فريق التحرير

بعدما فتحت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات السعودية تحقيقا بشأن قيام روني فيرنانديز، مهاجم فريق الفيحاء، احتفالا بتسجيله هدفا برقصة ”الداب“ الشهيرة، أعلنت الإدارة مخاطبة الأندية السعودية رسمياً، محذرة إياها من أداء لاعبيها الرقصة الشهيرة التي تحمل دلالات محفزة على تعاطي مادة الحشيش المخدرة.

ووفقا لما ذكرته صحيفة ”الرياضية“، اليوم الإثنين، والتي نقلت عن عبد الإله الشريف، الأمين العام للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، مساعد مدير عام مكافحة المخدرات، رئيس مجلس إدارة مشروع (نبراس)، أنهم يعملون على تحذير اللاعبين بخطابات رسمية تبعث إلى الأندية من أداء تصرفات تشجع على تعاطي المخدرات أو الترويج لها بصورة أو بأخرى.

وأضاف أن ”هناك تعاونا كبيرا بين الأندية ومكافحة المخدرات يستحقون الشكر عليه“.

وبشأن التحقيق في أداء مهاجم الفيحاء رقصة ”الداب“ عقب تسجيله هدف فريقه أمام الهلال، الخميس الماضي، في افتتاح الدوري السعودي.. قال الشريف بأننا ”طلبنا من رئيس الفيحاء تحذير اللاعب من تكرار الحركة في حال قيامه بها“.

وفاز الهلال في افتتاحية دوري جميل السعودي للمحترفين بنتيجة 2-1 ضد الفيحاء.

وتسمى الرقصة ”Dab“ وهي رقصة هيب هوب يقوم فيها الراقص بإسقاط رأسه ورفع ذراعه وكأنه سيعطس، لكن مع رفع الذراع.

وبدأت في أتالانتا بالولايات المتحدة في مجتمع الهيب هوب هناك، وإن كان هناك خلاف حول الشخص الذي ابتدعها بالتحديد.

وانضم فيرنانديز التشيلي صاحب الـ26 عاما إلى نادي الفيحاء قادما من بوليفار في صيف 2017 بمبلغ 1.75 مليون يورو حسبما كشفت بعض التقارير الصحفية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com