هل تقدم العراق أغلى هدية لمنتخب السعودية في تصفيات المونديال؟

هل تقدم العراق أغلى هدية لمنتخب السعودية في تصفيات المونديال؟

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

يخوض المنتخب العراقي مواجهة صعبة ضد نظيره الياباني، الثلاثاء، في إيران ضمن منافسات الجولة الثامنة للمجموعة الثانية بتصفيات قارة آسيا المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018.

يتصدر المنتخب الياباني ترتيب المجموعة الثانية برصيد 16 نقطة بينما فقد المنتخب العراقي آماله في التأهل باحتلاله المركز الخامس برصيد 4 نقاط فقط.

ويلتقي في المجموعة نفسها المنتخب الإماراتي ضد تايلاند في أول مهمة للأبيض تحت قيادة مديره الفني الأرجنتيني إدغاردو باوزا.

وفي المجموعة الأولى، يخوض العرب مواجهتين مهمتين ويلعب المنتخب السوري ضد الصين بينما يلتقي منتخب قطر نظيره كوريا الجنوبية.

ويرصد ”إرم نيوز“ في التقرير الآتي أبرز ملامح مواجهات العرب في تصفيات المونديال بقارة آسيا..

المهمة الأولى

يبدو العنوان الرئيس في لقاء الإمارات ضد تايلاند هو المهمة الأولى للأرجنتيني باوزا الذي تولى المهمة خلفاً لمهدي علي ويملك طموحات كبيرة مع الأبيض لتحقيقها.

واستطاع مهدي علي أن يقود الإمارات على مدار السنوات الماضية لتقديم مستويات رائعة وتكوين جيل مميز ولكن تذبذب النتائج في تصفيات المونديال أنهى مسيرته مع الأبيض.

ويأمل باوزا ترك بصمة جيدة في ظهوره الأول أمام تايلاند احتفاظاً بآمال التأهل خاصة أن الإمارات تحتل المركز الرابع برصيد 9 نقاط والفوز يرفع الرصيد إلى 12 نقطة ليبقى خلف الثلاثة الأوائل تحسباً لأي سقوط في الجولتين الأخيرتين.

وأكد أيمن الرمادي، مدرب عجمان الإماراتي ، في تصريحاته لـ“إرم نيوز“ أن باوزا مدرب قدير وتعيينه لقيادة الإمارات خطوة رائعة تأتي ضمن مسلسل الاعتماد على مدربين عالميين في الكرة الإماراتية وهو ما يزيد تطور اللعبة.

وأشار إلى أن باوزا قادر على تحقيق النتائج المميزة مع الجيل الحالي خاصة مع وجود عمر عبد الرحمن ”عموري“.

وتحت الشعار نفسه، يخوض المدرب باسم قاسم المهمة الأولى مع منتخب العراق بعد تعيينه خلفاً للمدرب راضي شنيشل الذي رحل بسبب تراجع نتائج أسود الرافدين.

ويأمل باسم أن يعيد التوازن للمنتخب العراقي بعرض قوي ونتيجة طيبة أمام محاربي الساموراي المنتخب الياباني متصدر الترتيب.

وقال باوزا إن آمال الإمارات لازالت قائمة حتى باحتلال المركز الثالث ثم خوض مباريات الملحق المؤهل لكأس العالم؛ ما يجعل أنظار الإماراتيين موجهة ناحية مباراة العراق واليابان أيضا.

هدية السعودية

ينتظر المنتخب السعودي هدية غالية من العراق في مواجهة اليابان خاصة بعد سقوط الأخضر أمام أستراليا واشتعال صراع القمة.

ويتصدر المنتخب الياباني بفارق الأهداف عن السعودية وأستراليا والجميع في جعبته 16 نقطة، ويعني فوز اليابان على العراق الاقتراب خطوة كبيرة نحو التأهل للمونديال.

ويأمل الأخضر أن يفوز المنتخب العراقي على اليابان ليوقف مسيرة الأخير وتبقى الجولتان الأخيرتان للحسم في صراع القمة حيث يصعد صاحبا المركزين الأول والثاني مباشرة.

ولم يسبق للمنتخب العراقي أن فاز على اليابان طوال تاريخ اللقاءات الرسمية كما أن خبرات المدرب البوسني وحيد خاليلوزيتش مع قدرات نجوم الساموراي هوندا وكاجاوا وأوكازاكي تجعل كفة اليابان أرجح في تحقيق الفوز.

الحلم السوري

مازال المنتخب السوري متمسكاً بحلمه نحو التأهل للمونديال ويبحث عن الفوز على الصين للانفراد بالمركز الرابع ومحاولة اللحاق بالمركز الثالث لخوض مباراة فاصلة.

ومع صعود إيران رسمياً للمونديال واقتراب كوريا الجنوبية من التأهل يبقى أمل سوريا الوحيد في ملاحقة أوزبكستان على المركز الثالث لخوض مباراة مع ثالث المجموعة الثانية ثم خوض لقاء فاصل آخر للحاق بقطار المونديال.

وقدم المنتخب السوري عروضاً رائعة رغم المشاكل والأزمات التي تحاصره ، ويفتقد المنتخب غياب المهاجم فراس الخطيب للإصابة كما فشلت محاولات لحاق عمر السومة بعد إقناعه بالعودة نظراً لإصابته ولكن المنتخب السوري يراهن على وجود رجا نافع وعمر خريبين.

محاولة رد الاعتبار

يلعب المنتخب القطري لقاءه ضد كوريا الجنوبية من أجل محاولة تجميل الصورة ورد الاعتبار مع المدرب خورخي فوساتي القادم من أوروغواي والذي حقق نجاحات مهمة مع الريان ولكن أداءه مع العنابي لم يكن على القدر نفسه.

ويسعى المنتخب القطري لتقديم مباراة جيدة ونتيجة طيبة لإيقاف مسيرة الشمشون الكوري وخطف فوز شرفي في ترتيب المجموعة.