هل يستطيع الأخضر السعودي العودة إلى المونديال؟ – إرم نيوز‬‎

هل يستطيع الأخضر السعودي العودة إلى المونديال؟

هل يستطيع الأخضر السعودي العودة إلى المونديال؟
The Saudi Arabian team pose for steam photo ahead of their first round soccer match of the AFC Asia Cup against China in Brisbane, Australia, Saturday, January 10, 2015. (AP Photo/Steve Holland)

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

حقق منتخب السعودية، نتيجة إيجابية بالتعادل مع ضيفه أستراليا، بهدفين لكل منهما، بعد أن كان متأخرًا حتى الدقائق العشر الأخيرة، ولكن ناصر الشمراني أحرز هدف التعادل في لقاء الجولة الثالثة لدور المجموعات بالتصفيات الآسيوية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018.

وأصبحت الأجواء داخل المملكة العربية السعودية، تتركز حول تحقيق حلم التأهل للمونديال الغائب منذ العام 2006 على مدار آخر نسختين، وفي ظل المستويات المميزة التي يقدمها الأخضر في التصفيات النهائية المؤهلة للمونديال، رغم قوة المجموعة التي تضم أستراليا واليابان والإمارات وتايلاند والعراق.

ويحتل المنتخب السعودي المركز الثاني برصيد 7 نقاط، بفارق الأهداف عن أستراليا، صاحب الصدارة بعد 3 جولات من أصل 10 مباريات يخوضها كل منتخب.

وأصبح السؤال الذي يشغل بال عشاق الكرة السعودية، هل يستطيع الأخضر تحقيق حلم المونديال بعد البداية الجيدة في مشوار المجموعة وحصد 7 نقاط من 3 جولات.. وهو ما يحاول ”إرم“ نيوز الإجابة عنه في السطور القادمة:

دور فان مارفيك

نجح المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك المدير الفني لمنتخب السعودية، في تطوير الأداء الخططي والجماعي للأخضر خلال فترة توليه قيادة المنتخب السعودي.

وخاض المنتخب السعودي تحت قيادة فان مارفيك 11 مباراة، منذ أغسطس 2015 وعلى مدار 14 شهرًا كاملة، لم يخسر الأخضر أي مباراة وهو مؤشر يؤكد قوة شخصية الفريق تحت القيادة للمخضرم الهولندي، وفاز المنتخب السعودي 8 مرات كما أنه سقط في 3 تعادلات.

ونجح فان مارفيك في فرض الواقعية على أداء المنتخب السعودي، والسعي للمكسب، وهو ما ظهر أيضًا خلال تصريحاته عقب لقاء أستراليا في تصفيات المونديال.

واعترف بأن الأخطاء الدفاعية أدت للتعادل وفقدان نقطتين، إلا أنه أبدى رضاه عن النتيجة وتعهد بتصحيح الأخطاء، خلال المرحلة القادمة.

الكرة الجماعية تكسب

ظهرت بصمات فان مارفيك أيضًا في تقديم كرة جماعية مع المنتخب السعودي، بشكل واضح.

وأصبح خط الوسط كلمة السر في طريقة أداء المنتخب السعودي، فالمدرب الهولندي يعتمد على طريقة 4-5-1 ويمنح الفرصة لبعض اللاعبين أصحاب الخبرات الذين يستطيعون السيطرة على الكرة وتوزيعها بشكل جيد.

ويلعب تيسير الجاسم، محور ارتكاز النادي الأهلي، دورًا كبيرًا في خطة المنتخب السعودي، ويعد العقل المفكر للأخضر، وهو ما يضيف قوة للمنتخب وفرض شخصية قوية على الأداء، خاصة أن المنتخب يسيطر على وسط الملعب.

وأكد تيسير الجاسم لاعب وسط المنتخب السعودي، في تصريحات إعلامية، أن الجميع تركيزه مع المنتخب، والتعادل مع منتخب أستراليا نتيجة جيدة وتدفع اللاعبين للتركيز في المباريات السبع المتبقية، بداية من لقاء الإمارات المقبل، لتحقيق الانتصارات والتأهل لبطولة كأس العالم بشكل رسمي.

تجنيس السومة وأزمة الهجوم

اعترف فان مارفيك، بوجود أزمة في خط الهجوم بشكل واضح بالنسبة للمنتخب السعودي، وهو الأمر الذي دفع الأخضر للاستعانة ببعض العناصر المخضرمة مثل نايف هزازي وناصر الشمراني الذي تألق في لقاء أستراليا وسجل هدف التعادل.

وتلقي هذه الأزمة بظلالها على الكرة السعودية، في ظل المطالبات بتجنيس النجم السوري عمر السومة الذي يرفض الانضمام لمنتخب بلاده، ويعد الهداف الأول في الدوري السعودي، ويقدم مستويات رائعة مع النادي الأهلي.

ورغم تصريحات الإعلامي خالد الشنيف، حول رغبة السومة في التجنيس واللعب للمنتخب السعودي، إلا أن مشاكل إجرائية ونظامية تمنع تجنيسه.

الدعم الجماهيري

يبقى الدعم الجماهيري مهمًا من أجل تحقيق حلم التأهل للمونديال بعد غياب 12 عامًا كاملة.

وطالب نجوم المنتخب السعودي السابقين الجماهير بمساندة اللاعبين في المرحلة المهمة التي يمر بها الأخضر حاليًا، من أجل التأهل للمونديال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com