رياضة

إحراج "مكافحة المخدرات" لإعلامي سعودي يثير جدلًا واسعًا
تاريخ النشر: 20 أبريل 2016 14:15 GMT
تاريخ التحديث: 20 أبريل 2016 14:24 GMT

إحراج "مكافحة المخدرات" لإعلامي سعودي يثير جدلًا واسعًا

إحراج مكافحة المخدرات لإعلامي سعودي يثير جدلا واسعا

+A -A
المصدر: إرم نيوز ـ الرياض

أثار الصراع الدائر بين الإعلامي السعودية تركي العجمة، والمديرية العامة لمكافحة المخدرات بالسعودية حول قضية براءة اللاعب محمد نور جدلا كبيرا.

وفاجأ حساب المديرية العامة لمكافحة المخدرات، الإعلامي السعودية تركي العجمة برسالة قوية على حساب برنامج كورة روتانا على تويتر.

كان العجمة قد أثار جدلا كبيرا بالحديث عن مادة الإمفيتامين التي تسببت في إيقاف اللاعب محمد نور صانع ألعاب الاتحاد السعودي.

ورد حساب مكافحة المخدرات على العجمة :““ما قاله تركي العجمة بخصوص الإمفيتامين غير علمي وفيه تضليل للمجتمع، ويخالف معايير المشروع الوطني للوقاية من المخدرات نبراس“.

fhsdjwqr_resized

وكان تركي العجمة قد ظهر لبرنامج “كورة” قائلاً: ”إن مادة الإمفيتامين لا توجد في الكبتاجون فقط، بل توجد بالكثير من الأدوية المهدئة، ويمكن أن تكون قد وصلت إلى اللاعب محمد نور من أي دواء“.

ودافع تركي العجمة عن كلامه، مؤكدا أن تلك ليست معلومات شخصية لكنها معلومات استقاها من المعهد الوطني للصحة بالولايات المتحدة الأمريكية عن مادة الإمتفيتامين.

غير أن الأمور عادت من جديد لتشتعل بتأكيدات العجمة أن هناك من يحاول إيقاف محمد نور مجددا رغم قرار هيئة الاستئناف برفع الإيقاف عنه.

وتباينت ردود الأفعال على موقع التواصل الاجتماعي تويتر بين مؤيد للعجمة ورافض، فهناك من اتفق مع رؤية هيئة مكافحة المخدرات، والإعلامي السعودي وليد الفراج الذي انتهج الهجوم على نور سبيلا.

وقال مغرد يدعى فهد الروقي ”لو كنت مكان الزميل الغالي تركي العجمة لأعلنت اعتزال العمل الإعلامي بعد وصفه من قبل مكافحة المخدرات بأنه مضلل ويخالف البرنامج الوطني“.

فيما غرد الشايب الاتحاد ”وليد الفراج وليش واقف ضد محمد نور الجواب سهل جداً لان تركي العجمة وقف مع محمد نور وانتصر مع الحق“.

فيما غرد الإعلامي السعودي عبدالعزيز المريسل ”تركي العجة يمثلني“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك