السعودية ترفض اللعب في إيران مجددًا – إرم نيوز‬‎

السعودية ترفض اللعب في إيران مجددًا

السعودية ترفض اللعب في إيران مجددًا

المصدر: الرياض - إرم نيوز

أكد المتحدث الرسمي باسم الاتحاد السعودي لكرة القدم، عدنان المعيبد، أن منتخب بلاده لن يلعب أمام العراق في إيران ضمن التصفيات الآسيوية النهائية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، مشيرًا إلى أنه ”بإمكان العراق اللعب في بلدان عربية أخرى“.

وقال المعيبد في تصريح لصحيفة ”الشرق الأوسط“، ”نتمنى من الأشقاء العراقيين أن يتحدثوا بمنطق، نحن نقبل اللعب حتى في الأراضي العراقية، لكن كما يعلم الجميع أن اللعب في الأراضي العراقية محظور من قبل الاتحاد الدولي، وأما موضوع إيران فهذا لا جدال فيه، كيف نأمن على أنفسنا ومنتخبنا هناك والسلك الدبلوماسي تعرض للاعتداء دون الاكتراث بالمواثيق الدولية في هذا الشأن. العراق بلد عربي وعمقه الإستراتيجي في الوطن العربي الكبير وليس في دول أخرى غير عربية، ويمكنني التأكيد أن الجمهور العراقي في دول الخليج والأردن أكثر بكثير من الجمهور العراقي في طهران“.

وشدد المعيبد على أن المنتخب السعودي سيلعب كل المباريات المقررة له على أرضه، وأما موضوع مباراة العراق فإن لم تحسم الأمور بشكل ودي، فهناك الاتحاد الدولي، الذي تقع تحت مظلته هذه التصفيات، هو من يتخذ القرار، مضيفًا: ”لم يصلنا أي موقف رسمي من الاتحاد العراقي لكرة القدم يفيد باختيارهم لإيران كبلد مضيف أعتقد أن هذا نوع من المشاكسة لا أكثر وسبق للعراق أن لعبت في العاصمة الأردنية ”عمَّان“ وهي بلد عربي فيها الكثير من الجالية العراقية وكذلك هناك الكثير من العراقيين في دبي وفي قطر سيجد العراقيون تأييدًا في كل مكان“.

وأوضح المسؤول السعودي: ”نحن كاتحاد سعودي كنا نتمنى أن نلعب مع العراق في بغداد ولكن الظروف الحالية لا تسمع بسبب منع الاتحاد الدولي لكرة القدم خوض المباريات الدولية في العراق هذا ليس ذنبًا، ولا علاقة لنا به وهو بين العراق و“الفيفا“، ومتى ما رُفع الحظر سنذهب للعب هناك، ولكن حاليًا الوضع لا يسمح“.

وقالت قناة العراقية الرياضية الحكومية مساء الثلاثاء، إن الاتحاد العراقي لكرة القدم أبقى على إيران أرضًا لمنتخبه مع تغيير الملعب الوطني لتصفيات آسيا المؤهلة ل‍كأس العالم، الأمر الذي أسعد الإيرانيين بحسب مراقبين.

وترفض السعودية اللعب في إيران سواء على مستوى المنتخبات الوطنية أو الأندية بعد توتر العلاقات بين البلدين والتي أدت إلى قطع العلاقات الدبلوماسية بعد قيام إيرانيين على اقتحام وإحراق البعثات الدبلوماسية الأمر الذي يعد انتهاكًا للقوانين والأعراف الدبلوماسية.

ووضعت القرعة التي أُجريت الثلاثاء في العاصمة الماليزية ”كوالالمبور“، المجموعة الأولى منتخبات إيران وكوريا الجنوبية وأوزبكستان والصين وقطر وسوريا، فيما ضمت المجموعة الثانية “أستراليا واليابان والسعودية والإمارات والعراق وتايلاند”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com