السومة يخطف الأضواء في انتظار عودة مهاجمي الأخضر

السومة يخطف الأضواء في انتظار عودة مهاجمي الأخضر

لم يكن غريبا أن يجد هاشتاج ”#تجنيس_السومة_مطلب_جماهيري“ مثل هذا الإقبال الهائل من الجماهير السعودية بشكل عام وجماهير نادي أهلي جدة بشكل خاص بعدما تواصلت بصمات اللاعب في الدوري السعودي لكرة القدم للمحترفين.

وخلال الموسم الماضي، حفر المهاجم السوري عمر السومة اسمه بحروف من ذهب في تاريخ الدوري السعودي للمحترفين وتوج هدافا للمسابقة برصيد 22 هدفا بعد مطاردة قوية من منافسيه وفي مقدمتهم محمد السهلاوي مهاجم النصر.

وقاد السهلاوي النصر إلى الفوز بلقب الدوري في الموسم الماضي لكن صدارة قائمة هدافي المسابقة كانت للسومة الذي أحكم قبضته على لقب الهداف.

وها هو اللاعب نفسه يواصل التألق في الموسم الجديد حيث فرض نفسه بقوة على سباق الهدافين في الموسم الحالي بعد أربع جولات فقط من بداية المسابقة واعتلى صدارة قائمة الهدافين مناصفة مع الفنزويلي جيلمين ريفاس مهاجم فريق اتحاد جدة برصيد خمسة أهداف لكل منهما.

وشهدت مباريات المرحلة الرابعة من الدوري السعودي ثلاثة أهداف (هاتريك) لكل من المهاجمين ليقود ريفاس فريق الاتحاد إلى الفوز على مضيفه القادسية 3-1 فيما قاد السومة فريق الأهلي لفوز أكثر أهمية وذلك على النصر 4-2 في مباراة قمة مثيرة ليخطف قطبا مدينة جدة الأضواء من الجميع بفضل المهاجمين الرائعين.

ولم تتردد جماهير الأهلي في تدشين هذا الهاشتاج على موقع ”تويتر“ للتواصل الاجتماعي على الانترنت للمطالبة بتجنيس السومة الذي أصبح بمثابة أيقونة في الدوري السعودي ويتمنى كثيرون أن يحصل على الفرصة للعب بقميص المنتخب السعودي (الأخضر) ولهذا نال الهاشتاج تفاعلا كبيرا من جماهير السعودية واحتل مركزا متقدما في قائمة الأكثر تداولا على ”تويتر“.

ورغم وجود العديد من المهاجمين السعوديين البارزين مثل ناصر الشمراني نجم الهلال والسهلاوي هداف النصر ونايف هزازي نجم الشباب السابق الذي ينشط هذا الموسم في صفوف النصر ، يبدو أن السومة تفوق عليهم جميعا ونال استحسان الجماهير السعودية بمختلف الانتماءات.

ولم يظهر كل من الشمراني والسهلاوي وهزازي حتى الآن في الصورة بالموسم الحالي حيث لا يزال اللاعبون الثلاثة بمنأى عن سباق الهدافين فيما يسيطر اللاعبون الأجانب على قائمة هدافي المسابقة بعد مرور أربع مراحل من الدوري السعودي.

ويرجح البعض أن السبب الرئيسي في هذا هو انشغال المهاجمين المحليين خلال الفترة الماضية بمباريات الأخضر في التصفيات المشتركة المؤهلة لبطولتي كأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019 مما جعل السومة وريفاس في صدارة قائمة هدافي الدوري ويليهما البرازيلي إيلتون جوزيه (الفتح) والبولندي أدريان ميرزفسكي (النصر) والكاميروني بول إيفولو (التعاون) برصيد ثلاثة أهداف لكل منهم.

ورغم هذا التفوق الأجنبي الساحق في صدارة قائمة الهدافين، تنتظر بطولة الدوري السعودي صراعا أكثر شراسة بين هؤلاء الأجانب والمهاجمين السعوديين في الأسابيع المقبلة خاصة مع اقتراب بطولة دوري أبطال آسيا من نهايتها مما يعني تفرغ الهلال للمسابقة المحلية إضافة لاقتراب الأجندة الدولية من نهايتها بالنسبة لعام 2015 مما يعني تركيز مهاجم مثل السهلاوي مع فريق النصر بشكل أكبر بعد المباريات التي سيخوضها مع الأخضر في تشرين ثان/نوفمبر المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com