النصر يحافظ على الصدارة والرائد يضاعف محنة الشباب

الشباب يواصل مسلسل ترنحه في الموسم الحالي وخسر أمام مضيفه الرائد 1-3، لتتراجع فرص الفريق مجددا في المنافسة على التأهل لدوري أبطال آسيا في الموسم المقبل.

انتزع النصر فوزا صعبا من ضيفه التعاون 2-1 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم السبت في منافسات المرحلة الـ22 من الدوري السعودي الممتاز لكرة القدم.

تقدم نايف الموسى للتعاون في الدقيقة الأولى وبالتحديد في الثانية 19 وتعادل عمر هوساوي للنصر في الدقيقة 68 قبل أن يضيف محمد السهلاوي الهدف الثاني للنصر في الدقيقة 80.

ويعتبر هدف نايف الموسى ثاني أسرع هدف في الدوري السعودي هذا الموسم، بعد الهدف الذي سجله رافينيا لاعب الشباب في مرمى التعاون في الثانية 11 خلال المباراة التي جمعتهما في المرحلة العاشرة.. بينما الهدف الذي سجله السهلاوي هو الهدف رقم 100 في تاريخ اللاعب مع فريقه النصر.

وبهذا الفوز حافظ النصر على صدارة الدوري الممتاز، بغض النظر عن نتيجة مباراة الأهلي مع مضيفه العروبة التي تنتهي في وقت لاحق من اليوم، بعدما رفع رصيده إلى 54 نقطة.

بينما تجمد رصيد التعاون عند 25 نقطة وتراجع للمركز الثامن.

وتعد هذه المباراة هي المباراة رقم 35 هذا الموسم التي تنتهي بنتيجة 2-1.

ويعد هذا الفوز هو الثامن للنصر على أرضه.. حيث خاض الفريق عشرة مباريات، قبل هذه المباراة، فاز في سبع مباريات وتعادل في مباراتين وخسر في واحدة.

بينما تعد هذه الخسارة هي السادسة للتعاون خارج أرضه.. حيث خاض التعاون عشرة مباريات خارج أرضه، قبل هذه المباراة، فاز في ثلاث مباريات وتعادل في إثنتين وخسر في خمس مباريات.

وفي مباراة ثانية، واصل فريق الشباب مسلسل ترنحه في الموسم الحالي وخسر أمام مضيفه الرائد 1-3، لتتراجع فرص الفريق مجددا في المنافسة على التأهل لدوري أبطال آسيا في الموسم المقبل.

وتجمد رصيد الشباب عند 35 نقطة في المركز الخامس بعدما مني بالهزيمة الرابعة له في آخر خمس مباريات خاضها بالمسابقة وهي الهزيمة السادسة له في آخر سبع مباريات خاضها بمختلف المباريات.

وفي المقابل، رفع الرائد رصيده إلى 21 نقطة ليقفز إلى المركز العاشر حيث كان الفوز اليوم هو الأول له بعد ثلاث هزائم متتالية في المسابقة ليبتعد الفريق خطوة عن شبح الهبوط لدوري الدرجة الأولى.

وافتتح العراقي الدولي أمجد راضي التسجيل في المباراة بالهدف الأول للرائد في الدقيقة 37 ثم أضاف زميله حسن الطير الهدف الثاني للفريق من ضربة جزاء في الدقيقة 39 لينتهي الشوط الأول بتقدم الرائد بهدفين نظيفين.

وفي الشوط الثاني، سجل فهد الجهني هدف الرائد الثالث في الدقيقة 78 قبل أن يحرز الغاني جون أنطوي الهدف الوحيد للشباب من ضربة جزاء في الدقيقة 84.

وشهدت الدقيقة 82 طرد اللاعب أنس بني ياسين من الرائد لتسببه في ضربة الجزاء كما طرد الحكم اللاعب أحمد عطيف من الشباب في الدقيقة 86 لنيله الإنذار الثاني في المباراة ثم شهدت الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة طرد سامر حسن لاعب الرائد للخشونة.

وضح تأثر لاعبو الشباب بهزيمته في دوري أبطال آسيا منتصف الأسبوع الماضي حيث وضح عليهم التوتر في الدقائق الأولى مما منح الرائد فرصة لشن بعض المحاولات الهجومية ولكنها لم تسفر عن شيء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com