مركز التحكيم الرياضي يرد على أزمة "التدابير الوقتية".. وسبب تنحي سلطان الصامل
مركز التحكيم الرياضي يرد على أزمة "التدابير الوقتية".. وسبب تنحي سلطان الصاملمركز التحكيم الرياضي يرد على أزمة "التدابير الوقتية".. وسبب تنحي سلطان الصامل

مركز التحكيم الرياضي يرد على أزمة "التدابير الوقتية".. وسبب تنحي سلطان الصامل

عقد الدكتور محمد باصم، رئيس مركز التحكيم الرياضي السعودي، مؤتمرا صحفيا، يوم الأربعاء، للحديث عن العديد من التساؤلات التي شغلت الشارع الرياضي مؤخرا، وكان أبرزها رفض التدابير الوقتية لنادي الهلال، وأزمة تنحي المحكم سلطان الصامل عن القضية المنظورة بين ناديي النصر والاتحاد.

وقال باصم: "نتعامل مع القضايا بمبدأ السرية ولا يمكن لنا الحديث عن القضايا المنظورة، ونشر القضايا الرياضية في موقع المركز سيكون مقنناً وفقاً للنظام والقواعد الإجرائية ونعمل على ذلك".

وأضاف: "لن أتحدث ولن أتناول أي قضية منظورة لأننا نتعامل معها بسرية تامة وهذا خط أحمر.. ولم نخالف الأنظمة في قضية عبدالرزاق حمدالله".

وعن أزمة التدابير الوقتية التي تم رفضها لنادي الهلال، شدد: "التدبير الوقتي هو سلطة لدى الهيئة التحكيمية وتقوم باتخاذ الإجراءات بما يكفل ضمانات لكافة المتقاضين.. وهذه هي طريقة تقديم التحكيم المعجل".

وأوضح: "مسألة اتخاذ أي تدبير وقتي يعود لهيئة التحكيم والأسباب التي تقدم لها، ولا يستطيع أحد أن يقدرها إلا ما يقدمه الأطراف من دفوع ومستندات، ويتم توفير لكافة الأطراف حق الاستماع وهذا من الأمور التي نؤكد عليها في المركز".

وعن أسباب تنحي المحكم سلطان الصامل، أشار:  "لا أستطيع الكشف عن سبب تنحي المحكم سلطان الصامل.. هذا مبدأ سري لن نحيد عنه.. قدم طلبه وكان مسببا وقبلنا ذلك، وهو واحد من الكفاءات الموجودة في المركز، وكافة المحكمين يتمتعون بثقة كبيرة من مركز التحكيم ومركز الإدارة".

وأوضح: "لا أستطيع الكشف عن سبب تنحي المحكم سلطان الصامل، ومجلس الإدارة وافق بالإجماع على طلبه وأن سببه مؤثر، ويهمنا في المقام الأول سير العملية التعليمية بشكل مميز، وتمكين المحكمين من النظر للمنازعة بكل استقلالية ومساواة".

وشدد باصم: "سنلجأ للجهات القضائية في أي إساءة تمس أعضاء مركز التحكيم الرياضي، كما أننا نسعى أن لا يتعطل أي إجراء بالمركز، وتختلف كل قضية من أخرى نظراً للمسببات والدفوعات، لذلك هناك تفاوت بأوقات إصدار القرارات بين القضايا".

وكان مركز التحكيم الرياضي قد قرر رفع الإيقاف عن حمدالله حتى البت النهائي في القضية.

والصامل كان أحد 3 محكمين في القضية، وهو اختيار نادي الاتحاد، حيث تنص لوائح مركز التحكيم الرياضي على اختيار كل طرف لمُحكم بجانب تعيين مُحكم محايد من قبل المركز، قبل أن يعلن تنحيه دون إبداء أسباب معلنة.

رفع الإيقاف مؤقتًا عن حمدالله سمح له بالمشاركة في انتصار الاتحاد على الرائد في الجولة الأخيرة من دوري روشن السعودي.

إرم نيوز
www.eremnews.com