رياضة

الجولة الثالثة للدوري السعودي: أفضل انطلاقة للشباب منذ 2014.. وعودة حمدالله وتاليسكا
تاريخ النشر: 11 سبتمبر 2022 10:06 GMT
تاريخ التحديث: 11 سبتمبر 2022 12:35 GMT

الجولة الثالثة للدوري السعودي: أفضل انطلاقة للشباب منذ 2014.. وعودة حمدالله وتاليسكا

شهدت الجولة الثالثة للدوري السعودي العديد من الأحداث البارزة، كان أبرزها عودة عبدالرزاق حمدالله للمشاركة مع الاتحاد بعد تعليق عقوبة إيقافه، كما حقق فريق الشباب

+A -A
المصدر: رويترز

شهدت الجولة الثالثة للدوري السعودي العديد من الأحداث البارزة، كان أبرزها عودة عبدالرزاق حمدالله للمشاركة مع الاتحاد بعد تعليق عقوبة إيقافه، كما حقق فريق الشباب أفضل انطلاقة له منذ عام 2014.

وفيما يأتي أبرز نقاط بالجولة الثالثة لدوري المحترفين السعودي لكرة القدم.

* أفضل انطلاقة للشباب منذ 2014

حقق الشباب علامة النجاح الكاملة بتسع نقاط من ثلاث مباريات عقب فوزه 4-صفر على الطائي، مكررا نتيجة مباراته السابقة أمام أبها، ليرفع رصيده إلى 11 هدفا هذا الموسم ولم تهتز شباكه.

ولم يحقق الشباب ثلاثة انتصارات متتالية في بداية موسم منذ 2014- 2015.

ويتصدر أربعة لاعبين من الشباب قائمة الهدافين حاليا، وهم كارلوس جونيور وكريستيان جوانكا (ثلاثة أهداف) وآرون بوبندزا وسانتي مينا (هدفان).

* أفضل دفاع في تاريخ الاتحاد

لم يستقبل الاتحاد أي هدف في أول ثلاث مباريات للمرة الأولى في تاريخه بدوري المحترفين، كما لم يستقبل أي تسديدة داخل مرماه أمام العدالة والاتفاق والرائد.

ويحتل وصيف بطل الموسم الماضي المركز الثالث بفارق نقطتين خلف الشباب والهلال، وسجل المدافع المصري أحمد حجازي هدفه الأول بعد صيام لمدة عام تقريبا.

* الانتصار التاسع على التوالي للهلال

حقق الهلال حامل اللقب فوزه التاسع على التوالي بالمسابقة، في سلسلة ممتدة منذ الموسم الماضي، بعد أن استهل الجولة مبكرا بالفوز على الفتح 1-صفر، قبل السفر إلى قطر للفوز بركلات الترجيح على الزمالك بطل مصر في كأس سوبر لوسيل.

* عودة حمدالله وتاليسكا

شارك المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله مع الاتحاد للمرة الأولى هذا الموسم خلال الفوز 1-صفر على الرائد بعد تعليق عقوبة إيقافه أربعة أشهر، كما خاض أندرسون تاليسكا مباراته الأولى مع النصر بعد غيابه عن أول مباراتين للإيقاف، وسجل هدف الفوز 2-1 على ضمك.

* بكاء شراحيلي

تعرض أحمد شراحيلي مدافع الاتحاد لإصابة قوية في الكاحل أمام ضمك وغادر الملعب باكيا قبل أقل من نصف ساعة من البداية وسط مخاوف من غيابه لفترة طويلة، لكن وسائل إعلام محلية تتوقع غيابه لمدة شهر تقريبا.

واعترف نونو سانتو، مدرب الاتحاد، بأن الإصابة تسببت في اهتزاز فريقه، إذ اعتقد البعض في البداية أنه أصيب بقطع في الرباط الصليبي للركبة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك