رياضة

الأدلة الجديدة التي يملكها النصر ضد عبدالرزاق حمدالله ونادي الاتحاد
تاريخ النشر: 30 مارس 2022 15:31 GMT
تاريخ التحديث: 30 مارس 2022 17:35 GMT

الأدلة الجديدة التي يملكها النصر ضد عبدالرزاق حمدالله ونادي الاتحاد

أشارت اللجنة إلى أن القرار قابل للاستئناف وفقاً للمادة (139) من لائحة الانضباط والأخلاق.

+A -A
المصدر: فريق التحرير- إرم نيوز

كشفت تقارير إعلامية سعودية أن نادي النصر، يمتلك أدلة جديدة، تدين نادي الاتحاد بعد تعاقده مع المغربي عبدالرزاق حمدالله مهاجم الفريق السابق.

وحرك نادي النصر السعودي، شكوى جديدة، ضد مهاجمه السابق ومهاجم نادي الاتحاد السعودي الحالي، عبدالرزاق حمدالله، ومسؤولين في نادي الاتحاد.

وحسب الإعلاميين السعوديين عناد الرشيد ودباس الدوسري فإن نادي النصر يمتلك تسجيلات صوتية لمفاوضات تمت بين نادي الاتحاد عبر مسؤولين رسميين وعبدالرزاق حمدالله، خارج الفترة الحرة للاعب، وتردد أن تلك المفاوضات بدأت في الانتقالات الشتوية قبل الماضية.

ووفق الأدلة التي يمتلكها نادي النصر، فإن نادي الاتحاد فاوض اللاعب المغربي عبدالرزاق حمدالله خارج الفترة الحرة، وهنا المادة الـ33 من لائحة الاحتراف تنص على أن النادي المفاوض واللاعب والوسيط أو أي من الإداريين عُرضة للعقوبة.

وقرر نادي النصر شكوى كل من حامد البلوي ومشعل السعيد بصفتهما الإدارية داخل نادي الاتحاد، وكونهما المسؤولين عن عملية التفاوض مع حمدالله.

كان نادي النصر قد حرك شكوى ضد حمدالله بعدما فسخ عقد اللاعب وطالبه بشرط جزائي، حيث انتقل المهاجم المغربي بعدها إلى نادي الاتحاد وتألق بشدة.

لجنة الانضباط والأخلاق، التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم، قد رفضت في فبراير الماضي شكوى حمد الله، ضد نادي النصر والمدير التنفيذي لنادي النصر أحمد الغامدي.

وأشارت اللجنة إلى أن القرار قابل للاستئناف وفقاً للمادة (139) من لائحة الانضباط والأخلاق.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك