رياضة

مباراة النصر ضد الهلال.. فرصة "المؤقت" لإثبات جدارته بالاستمرار
تاريخ النشر: 20 فبراير 2021 15:46 GMT
تاريخ التحديث: 20 فبراير 2021 18:00 GMT

مباراة النصر ضد الهلال.. فرصة "المؤقت" لإثبات جدارته بالاستمرار

مباراة الهلال والنصر تلعب في ظروف دقيقة للغاية بالنسبة للجارين.

+A -A
المصدر: فريق التحرير - إرم نيوز

يواجه النصر نظيره الهلال، يوم الثلاثاء المقبل، ضمن منافسات الجولة الـ20 من بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان، في مواجهة نارية تعتمد على مدربين مؤقتين.

ويحتل النصر المركز التاسع بجدول ترتيب الدوري برصيد 25 نقطة، فيما يأتي الهلال بالمركز الثاني بـ36 نقطة.

وفي 28 ديسمبر الماضي قررت إدارة النصر إقالة البرتغالي روي فيتوريا وإسناد مهمة تدريب الفريق ”مؤقتا“ إلى الكرواتي، ألين هورفات، مدرب فريق الشباب في النادي.

ونجح هورفات في انتشال النصر من دوامة هزائمه، وأعاده إلى منتصف الجدول، بعد أن كان في دائرة الهبوط، بالإضافة إلى تتويجه بلقب كأس السوبر السعودي على حساب الهلال، بثلاثية دون رد.

ولكن النصر خسر آخر مباراتين في الدوري، الأولى أمام الشباب برباعية نظيفة، ثم أمام القادسية، بنتيجة 0-1.

تبريرات هورفات

وفي تصريحات تلفزيونية، أرجع هورفات تذبذب أداء الفريق، قائلا: ”التذبذب وارد مع خوض مباريات متتالية، منذ شهر ونصف الشهر ونحن نعاني من ضغط المباريات، مع هذا الوضع لا نملك الوقت في التدريبات لعمل شيء سوى خوض تدريبات استشفائية وتحضيرية، ونضطر لإجراء تغييرات اضطرارية، ومن هنا يحدث التذبذب“.

وعن مواجهة الديربي المقبلة أمام الهلال، شدد قائلا: ”سنفعل كل شيء في أيدينا، لدينا أزمة نتائج وليس أزمة مستوى، نلعب ونسيطر، لذلك من حقنا أن نتفاءل بأي مباراة وفقًا للمستوى الذي نقدمه“.

على الجانب الآخر، يتولى مهمة تدريب الهلال حاليًا، المدرب البرازيلي روجيرو ميكالي، والذي تم الاعتماد عليه بعد رحيل الروماني لوشيسكو بشكل مؤقت، بعد سقوطه أمام ضمك، بهدف نظيف، في إطار الجولة الـ18، لحين التعاقد مع مدرب جديد.

وحقق الهلال بالفعل فوزا مهما على حساب ضيفه الاتفاق، بنتيجة (3-1)، في المباراة التي جرت بينهما، مساء الخميس الماضي، في أول اختبار للمدرب البرازيلي بعد رحيل الروماني رازفان.

وبالتأكيد القمة المرتقبة بين المدربين هي الفرصة الأكبر لإثبات جدارتهما الفنية لمجلس إدارتي الناديين، حيث يسعى كلاهما لتثبيت قدميه وتقديم ما يمنحه أحقية الاستمرار كمدرب بعقد طويل المدة.

التعاقد مع مدرب جديد

ويبدو أن الأصوات في النصر تؤكد أن هورفات سيستمر لفترة مع الفريق في ظل عدم إمكانية التعاقد مع مدرب جديد بسبب الأزمة المالية الكبيرة التي تضرب جنبات النادي، ومنعته من الحصول على شهادة الكفاءة المالية، التي منعت الإدارة من التعاقدات في الفترة الشتوية الماضية.

بينما على الجانب الآخر، انتشرت عدة تقارير تؤكده بحث الهلال عن مدرب جديد بشكل عاجل، وتناثرت عدة أسماء كان أبرزها المدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي مدرب أتلتيكو مينيرو البرازيلي، وأيضا الروماني كوزمين أولاريو، والذي رحل مؤخرا عن تدريب غيانسو سونينغ الصيني، كما وضعت الإدارة على رادارها الفرنسي برونو جينيسيو، المدير الفني السابق لنادي ليون الفرنسي، وينافسه الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي، مدرب المنتخب السعودي السابق، كما تردد اسم المدير الفني البرتغالي ماركو سيلفا.

من جانبه، قال هاشم سرور، لاعب نادي النصر السابق، عبر حسابه على ”تويتر“: ”أتوقع أن يكسب النصر الهلال، وينفرد الشباب في المقدمة وأتوقع أن للهلال خسارة أخرى، لكن من يتوقع خسارة كبيرة للنصر من الهلال فهو لا يعرف من يكون النصر ولا يقرأ تاريخ النصر في مثل هذه الديربيات“.

وقال الإعلامي نايف الروقي: ”في حال خسارة النصر في لقاء الديربي القادم فسيكون وضعه صعب جدًا جدًا حتى التعادل لا يخدم النصر، مشكلة الفريق الحقيقية أنه يعتمد كليًا على اللاعبين الأجانب، في حال تألقهم ينتصر، وإذا حدث العكس تراجع الفريق وهذا صك براءة المقال روي فيتوريا“.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك