عبدالعزيز المريسل يوجه رسالة ساخنة لوليد الفراج بسبب سلمان الفرج وحمدالله – إرم نيوز‬‎

عبدالعزيز المريسل يوجه رسالة ساخنة لوليد الفراج بسبب سلمان الفرج وحمدالله

عبدالعزيز المريسل يوجه رسالة ساخنة لوليد الفراج بسبب سلمان الفرج وحمدالله

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

تفاعلت قضية دفع سلمان الفرج لاعب الهلال أحد رجال الأمن عقب مباراة الفريق السعودي أمام أوراوا رد دياموندز الياباني في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا، إذ انقسمت الجماهير والإعلاميون بين مؤيد ومعارض، وعقدت مقارنات مع موقف المغربي عبدالرزاق حمد الله مهاجم النصر الذي تعرض لموقف مشابه قبل أيام.

وأثار مقطع فيديو يُظهر قيام الفرج بدفع أحد رجال الأمن المكلفين بتأمين مباراة ذهاب الدور النهائي لبطولة دوري أبطال آسيا الجدل بين الجماهير عبر منصات تويتر.

وفي خضم احتفال اللاعب مع جمهوره بعد نهاية المباراة في مدينة الرياض، قام الفرج بدفع عسكري من رجال الأمن المتواجدين داخل أرضية الملعب، أثناء محاولته إبعاد اللاعب عن الجماهير، الذي كان يريد إنزال أحد الأطفال (ابن لاعب دولي سابق) من المدرجات من أجل التصوير معه، رغم أن نزول الجماهير إلى الملعب ممنوع.

وتم تداول الفيديو بكثرة بين الجماهير الرياضية السعودية، ليجتاح هاشتاغ #سلمان_الفرج_يدفع_عسكري موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، حيث ظهرت علامات الغضب على الجماهير المنافسة لنادي الهلال.

وتطور الأمر وفقًا لصحيفة ”عكاظ“، حيث وصلت إلى الجهات المسؤولة بعد رفض رجل الأمن التنازل عن مقاضاة المعتدي.

وكشف أحمد الشمري، شقيق رجل الأمن، أن شقيقه رفع قضية على اللاعب عن طريق جهة عمله التي استدعته وأخذت أقواله ورفعت القضية إلى الجهات المختصة.

وحول مطالب شقيقه، شدد أحمد على أن ما حدث لا يليق بمقامة رجل أمن، وكان من المفترض على اللاعب احترام البدلة التي يرتديها رجل الأمن، وقال: ”الآن شقيقي يريد حقه الذي يكفله له النظام والقانون، وسيواصل مطالبته إلى أن يرد اعتباره“.

تفاعل إعلامي مع القضية

وتفاعل الإعلام أيضًا وانقسم بين نصراوي وهلالي خاصة وأن حمد الله تعرض لموقف مشابه وأثار الكثير من الجدل أثناء محاولته مغادرة الرياض مع زوجته ورفض خضوع زوجته للكشف بالأشعة؛ نظرًا لأنها حامل، ليتطور الأمر لاعتداء لفظي على مسؤولة أمن بالمطار قبل أن تحل الأزمة بالصلح.

وقال الإعلامي النصراوي عبدالعزيز المريسل: ”في قضية مفتشة المطار مع اللاعب حمدلله لم يظهر أي أحد من أقاربها وصرح ورغم ذلك شاهدنا هجومًا عليه غير طبيعي.الآن شقيق رجل الأمن يصرح تصريحًا رسميًا ونشر منذ قرابة 12 ساعة ويتهم فيه لاعبًا دوليًا ويؤكد أنهم شكوه رسميًا، ورغم ذلك أغلب اللي كانوا يتحدثون عن أن رجل الأمن خط أحمر (مسوين ميتين)“.

ووجه المريسل تغريدة عبر حسابه على تويتر إلى الإعلامي وليد الفراج قائلًا: ”ردًا على الأستاذ وليد الفراج. لا أعرف من هو هذا اللاعب لكن مفترض أن يكون المبدأ واحد، فرجال الأمن خط أحمر. صح ولا أنا غلطان. على الأقل طالما الخبر منشور في صحيفة رسمية تأكد منه فأنت نفيته قبل نشره“.

وغرد بعدها قائلًا: ”القضية ستحل إن شاء الله. و لا أعرف من المخطئ و من المصيب ولا أستطيع أن أفتي فيه وهذا ليس موضوعي. موضوعي أن هذا يعتبر سقوط كثير من الإعلاميين في التعاطي لنفس الحدث، بل يكاد يكون أقوى لأهوائهم !! هذا كيف أثق في كلامه؟ كيف أحترم ما يقول؟ خاصة أن الموضوع يمس ما يهمنا جميعًا“.

وقال مجددًا: ”أكرر.. هذه القضية (الشكوى) ليست قضيتي وهناك جهات تتعامل معها وتعطي كل ذي حقٍ حقه. لكن أليس معيبًا على الإعلاميين الذين أشهروا سيوفهم للدفاع عن مفتشة المطار التي تعتبر من رجال الأمن لأي سبب كان أن يتوقف دفاعهم الآن عن رجل أمن يشكو لاعبًا دوليًا بشكل رسمي ويعلن شقيقة ذلك !؟

وقال أيضًا: ”للمرة الثالثة. القضية (الشكوى) ليست موضوعي. موضوعي هو موقف وتناقض الإعلاميين من نفس الحدث. لقطة ختام. المبدأ واحد“.

وكان الفراج قد نفى وجود أزمة بين الفرج ورجل الأمن متهمًا جمهور النصر بمحاولة تأجيج الأزمة؛ ردًا على تصاعد قضية عبدالرزاق حمدالله مهاجم النصر مع موظفة أمن في ذلك الوقت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com