”عمادة الأندية“ تُفجّر الجدل بين جمهوري الوحدة والاتحاد.. وجمهور ”النمور“ ينتفض بهاشتاغ غاضب – إرم نيوز‬‎

”عمادة الأندية“ تُفجّر الجدل بين جمهوري الوحدة والاتحاد.. وجمهور ”النمور“ ينتفض بهاشتاغ غاضب

”عمادة الأندية“ تُفجّر الجدل بين جمهوري الوحدة والاتحاد.. وجمهور ”النمور“ ينتفض بهاشتاغ غاضب

المصدر: فريق التحرير

اندلع جدل جديد عبر مواقع التواصل الاجتماعي بين جمهوري اتحاد جدة والوحدة السعوديين، بشأن أولوية التأسيس ومن صاحب لقب ”عميد الأندية السعودية“، إذ يرى أنصار كل جانب أن ناديه أول نادٍ أسس في المملكة.

والمستقر في وجدان أغلب جماهير كرة القدم، أن نادي اتحاد جدة هو أول نادٍ أسس في المملكة، ومن هنا نال لقب العميد على مر العقود، وبارك هذه التسمية المؤرخون الرياضيون، وحتى سلطات الرياضة بالمملكة.

ويرفض أنصار نادي الوحدة الاعتراف للاتحاد بالعمادة وبأولوية التأسيس، ويؤكدون أن ناديهم هو الأول بالمملكة.

عودة الأزمة

وأثيرت الأزمة مجددًا بعدما أقدم نادي الوحدة على تغيير تاريخ تأسيسه في شعار النادي من عام 1945 إلى 1916؛ ليكون بذلك أقدم نادٍ بالسعودية هو الوحدة، لاغيًا بذلك عمادة الاتحاد.

وكانت هيئة الرياضة السعودية، غرَّدت عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“: ”بالتوفيق لفريق الوحدة لكرة اليد ممثل الوطن مباراة اليوم أمام عمان العماني، ضمن البطولة الآسيوية الـ22 للأندية أبطال الدوري، والمقامة في مدينة سام شوك الكورية“.

ووضع حساب هيئة الرياضة، صورة بها شعار الوحدة الجديد، وبه تاريخ تأسيسه الجديد في عام 1916.

وبدأ نادي الوحدة في الحواري بعدة أسماء، منها: المختلط والحرب منذ عام 1916، وكان تسجيله رسميًا في اتحاد كرة القدم عام 1945.

فيما تأسس نادي الاتحاد عام 1927م كأحد الأندية الأوائل، التي عرفت الكرة في جدة، وبعده جاء النادي الأهلي.

عبد الإله النجيمي

من جانبه، قال عبد الإله النجيمي، أمين عام مركز التوثيق والأبحاث، إن قضية عمادة الأندية السعودية محسوم لصالح اتحاد جدة، مؤكدًا بأن ما يحدث في مواقع التواصل الاجتماعي مجرد اجتهاد فردي فقط.

وقال النجيمي في تصريحات تلفزيونية، مساء الثلاثاء: ”ما ذكر في الكتب عن لعب الكرة في الحجاز قديمًا، لم يكن كرة قدم، نريد أسماء لاعبين لعبوا من عام 1916 وحتى 1945 في الوحدة“.

وأضاف: ”تاريخ 1916 الذي قال نادي الوحدة إنه تأسس فيه، معلوم لدى كل باحث أن في هذا الوقت، البيئة لم تكن جاهزة كرويًّا لتأسيس أندية“.

وتابع: ”تاريخ تأسيس نادي الوحدة الحقيقي عام 1366هجريًّا حسب موقع الهيئة العامة للرياضة الرسمي، وليس كما يشاع في وسائل التواصل الاجتماعي“.

وأشار: ”اتحاد جدة لا زال هو عميد الأندية السعودية وأقدم الأندية تأسيسًا، ما يحدث في مواقع التواصل الاجتماعي هو اجتهاد فردي“.

وأردف: ”تغير التواريخ في شعارات الأندية كان بسبب اجتماع المؤرخين. قضية عمادة الأندية السعودية محسومة لاتحاد جدة، والتراوح مقبول في تاريخ تأسيس أهلي جدة“.

وشدد: ”جميع الشهادات للأشخاص الذين ذكروا في الكتاب الخاص بالوحدة، ولدوا بعد عام 1916، وأكبر شخص فيهم ولد عام 1924، فكيف يتم الاستناد إلى أشخاص لم يعاصروا الحدث؟“.

محمد غزالي يماني

بينما، قال المؤرخ الرياضي، محمد غزالي يماني، إن الوحدة هو عميد الأندية السعودية وليس الاتحاد، مؤكدا أن الوثائق التي تفيد بعمادة الاتحاد ”غير صحيحة“.

وذكر يماني، في تصريحات تلفزيونية: ”بدايات الأندية كانت صعبة على المؤسسين، وكلها كانت فرق ”حواري“، والفريق الوحيد الذي كان معروفًا حينها هو الأهلي“.

وتابع: ”في عام 1369هـ تم نشر خبر عن مباراة للوحدة، وتم تأكيد أن الوحدة أقدم نادٍ بمكة، والوثائق التي ظهرت حول عمادة الاتحاد غير صحيحة“.

وأضاف: ”عدم معرفة مؤسس الوحدة، لا يعني أنه غير موجود في ذلك الوقت، كانت هناك أندية كثيرة، وأحمد قاروت ليس مؤسس الوحدة، وكان لاعبًا في الفريق قبل الحرب العالمية الثانية“.

وأتم: ”تم منع كرة القدم في جدة، ولم يتم ذلك بمكة، والقصة المتداولة عن حادثة القتلى في مباراة الوحدة غير صحيحة.. كرة القدم لم تكن موجودة قبل تأسيس المملكة إلا في مكة المكرمة، والبداية الحقيقية للعبة كانت عام 1341 هـ“.

وليد الفراج

من جانبه، قال الإعلامي وليد الفراج عبر برنامج ”الدوري مع وليد“: ”ما نعرفه من ألقاب هو أن الاتحاد عميد الكرة السعودية والهلال الزعيم والأهلي الراقي.. ولكن ظهرت رواية جديدة عن تأسيس نادي الوحدة، نتمنى أن يكون تغيير شعار الوحدة إلى ما قبل توحيد المملكة تم بموافقة هيئة الرياضة بعد أن عم الصمت بهذا الخصوص“.

ودشن جمهور الاتحاد ”هاشتاغا“ باسم ”#الاتحاد_عميد_الأندية“ لتأكيد توثيق تاريخ ناديهم، وقال مغرد: ”مقاطعة جميع البرامج الرياضية حتى يكون لوزير الإعلام كلمة ويوقف المشخمطين على الجدران، جميع مسؤولي القنوات نصراويون الشريان والعجمة والجوفي وغانم وبتال والخميس والحماد“.

ورد الإعلامي محمد البكيري بتغريدة عن هذا الأمر.

وشدد آخر: ”بس عندنا كل فريق يحط عدد بطولات ويغير تاريخه بكيفه، أين الهيئة العامة للرياضة عن هذا التلاعب السخيف“.

وأشار مغرد يدعى فراس: ”الغريب العجيب في موضوع تأسيس نادي الوحدة هو كيف لجهة أن تقوم بتغيير تاريخ تأسيسها فجأة بعد عقود من الزمن.. مثلا تستيقظ يوم ما بعد جل حياتك وتقوم بتغيير تاريخ ميلادك من جميع المعاملات الحكومية وغيره، ولكن هنالك إجراءات دقيقة ولا تكون بين ليلة وضحاها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com