محمد الشلهوب نجم نادي الهلال السعودي: لا أعرف متى سأعتزل.. وهذا رأيي في عبارة ”العالمية صعبة قوية“ – إرم نيوز‬‎

محمد الشلهوب نجم نادي الهلال السعودي: لا أعرف متى سأعتزل.. وهذا رأيي في عبارة ”العالمية صعبة قوية“

محمد الشلهوب نجم نادي الهلال السعودي: لا أعرف متى سأعتزل.. وهذا رأيي في عبارة ”العالمية صعبة قوية“

المصدر: فريق التحرير

شدد محمد الشلهوب، نجم نادي الهلال السعودي، على أنه لا يعرف متى سيعتزل كرة القدم، مرجعًا القرار لأدائه الفي والبدني داخل الملعب.

وقال الشلهوب في حوار مع صحيفة ”الاتحاد“ الإماراتية، يوم الاثنين: ”لا أريد مجاملة نفسي، حقيقة لا أعرف متى سأعتزل وبالتحديد الأمر متوقف على المستوى البدني والفني بالنسبة لي، والجهاز الطبي يحاول منحي فترات من الراحة بشكل متواصل، ولكن الأفضل بالنسبة لي هو تأدية تدريباتي بصفة يومية عادية“.

وأضاف: ”في كل موسم، أشعر بنفسي لاعبًا جديدًا، مهما قضيت من السنوات سواء خمس أو عشر أو 15 سنة، لم أشعر بأنني قضيت سنوات طويلة ولا أستند إلى ما قدمته في السابق“.

وتابع: ”لا أحب المجاملات ما بالك في كرة القدم، التي هي عبارة عن تنافس شريف والأحق بالمشاركة هو الذي يشارك، وعلاقتي مع أي شخص يخدم الهلال، قائمة على الحب والاحترام“.

وواصل الشلهوب حديثه قائلًا: ”عبارة (العالمية صعبة قوية) مؤثرة لكنها ليست صحيحة، تعريف العالمية هي ليست مجرد مشاركة في بطولة عالمية ولكن تحقيق نتائج وتقديم مستويات مميزة هذا هو الأهم فالأندية العربية لم تعد مطالبة فقط بالتأهل إلى هذه البطولة، وأصبح لزامًا عليها المنافسة على اللقب“.

وأردف: ”تجربة عمر عبد الرحمن (عموري) مع الهلال كانت قصيرة للغاية إلا أنها كانت مؤثرة، إذ كان صاحب تأثير إيجابي كبير على العديد من الأشخاص خاصة على مستوى الناشئين بالتزامه وانتظامه في التدريبات، شهادتي فيه مجروحة، وأعتبره من الأساطير الذين نفتخر بهم خليجيًّا وأوروبيًّا“.

وبسؤاله عن طموحه بعد الاعتزال، قال: ”أعتقد أن التدريب والعمل الفني هما الأقرب لكن بشرط.. إذا كنت قادرًا على التطوير والرفع من قيمة كرة القدم والرياضة السعودية ككل، استنادًا لما يمكن أن أقدمه، والتجاوب الذي أحظى به لتحقيق ما أصبو إليه“.

وعن قصة القميص الذي طلبه منه النجم المصري محمد صلاح، أشار: ”كان شرفًا لي أن يطلب صلاح مني قميص الهلال وفعلًا أرسلت له (الأزرق) موقعًا من لاعبي الفريق، هو نجم شرّفنا كعرب ونحبه كثيرًا، الطريف أنني أشجع مانشستر يونايتد المنافس اللدود لـ(الليفر)، ولست من محبي ليفربول، ولكن لأجل عيون صلاح (حبيته) وأتمنى له الخير“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com