كوزمين يستخرج النوايا الهجومية من منتخب السعودية

كوزمين يستخرج النوايا الهجومية من منتخب السعودية

مدرب السعودية كوزمين أولاريو مشهور بقدرته على إنجاح بعض المشاريع الصعبة ولا تزال أمامه فرصة ليقود الأخضر لتقديم أداء جدير بالاحترام في كأس آسيا لكرة القدم المقامة حاليا في أستراليا.

وفازت السعودية 4-1 على كوريا الشمالية في ملبورن الأربعاء، لتحيي آمالها في البطولة بعد أن خسرت 1-0 أمام الصين في مباراتها الأولى.

ومع تأكد خروج كوريا الشمالية من البطولة، فإن السعودية أصبح يكفيها التعادل في مباراتها الأخيرة في الدور الأول ضد أوزبكستان لتصعد لدور الثمانية عن المجموعة الثانية إلى جانب الصين التي ضمنت صدارة المجموعة.

وتولى أولاريو الذي حقق نجاحات كبيرة في تدريب الأندية في رومانيا والسعودية وقطر والإمارات، قيادة المنتخب السعودي في ديسمبر كانون الأول الماضي ولم يتوفر أمامه الكثير من الوقت للإعداد للبطولة الحالية جيدا.

وتعرض المنتخب السعودي لضربة كبيرة أيضا بعد استبعاد مهاجمه ناصر الشمراني الفائز بلقب أفضل لاعب آسيوي بسبب الإصابة قبل انطلاق البطولة كما غاب المدافع ياسر الشهراني عن مباراة اليوم في اللحظات الأخيرة.

ويمكن أن يكون فوز اليوم بمثابة بداية طيبة للمنتخب السعودي بعد أن قرر أولاريو (45 عاما) القيام بمغامرة محسوبة وقام باختيار مهاجمين إثنين في التشكيلة التي أدخل عليها العديد من التغييرات ونجحا في تحقيق المطلوب منهما على أكمل وجه خلال المباراة.

وأختار أولاريو محمد السهلاوي لاعب النصر السعودي لتقاسم مهمة الهجوم إلى جانب نايف هزازي. وأحرز السهلاوي (27 عاما) هدفين خلال 3 دقائق في الشوط الثاني، بعد أن ألغى هدف أحرزه هزازي الخطير تقدم كوريا الشمالية.

وأكمل نواف العابد رباعية الفريق السعودي في الدقيقة 77 بعد متابعة لركلة جزاء أنقذها حارس كوريا الشمالية.

واللجوء للعب الهجومي كان يعني التخلي عن خط الوسط للمنتخب الكوري الشمالي الذي لعب بخطة يغلب عليها الطابع الدفاعي لكن المدرب الروماني كان يثق في قدرة لاعبيه على التقدم وصناعة الفرص من على الجناحين.

وقال أولاريو عن خطته الهجومية ”كنت واثقا (من تحقيق الفوز) لأنه كان من الصعب اللعب بالأسلوب الذي لعبت به كوريا الشمالية طيلة المباراة.“

وأضاف المدرب الروماني ”أحيانا يتعين عليك المخاطرة لأنه لم يكن أمامنا سوى الفوز. وكان علينا القيام بهذه المخاطرة.

”كان الأمر صعبا بعض الشيء وكانت الثقة متدنية كثيرا بعد ما حدث أمام الصين. اللاعبون غير معتادين على اللعب بهذا الشكل وكان من الصعب التوصل إلى هذه الآلية في وقت قصير.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة