المعلم : مهاجمونا ”ضربوا بعض“ بدلا من ضرب شباك الخصوم

المعلم : مهاجمونا ”ضربوا بعض“ بدلا من ضرب شباك الخصوم

المصدر: إرم ـ عمر محمد

صبت الجماهير السعودية جام غضبها على الإنفلات الذي بات ملحوظاً في معسكر المنتخب السعودي المتواجد حالياً في أستراليا للمشاركة في بطولة أمم آسيا حيث يتواجد الأخضر في المجموعة الثانية إلى جوار كلاً من الصين وأوزبكستان وكوريا الشمالية وأرجعت هذا للضعف الإداري .

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة سيلاً من عبارات النقد اللاذعة للاعبي المنتخب وإدارييه في أعقاب سلسلة من النتائج السيئة في المباريات الودية التي انطلقت قبل البطولة في إطار استعدادت المنتخب وأولى المباريات الرسمية حيث فشل الأخضر في تحقيق أي نتيجة إيجابية وتلقى ثلاثة هزائم من البحرين وكوريا الجنوبية والصين .

نتائج الأخضر لم تكن الوحيدة التي خذلت السعوديين ، مشاكل اللاعبين كانت أكثر إيلاماً من النتائج فهاهو المهاجم الأفضل في آسيا ، ناصر الشمراني يعتدي على أحد المشجعين بعد مباراة البحرين الودية.

وأردفه المهاجمان الآخران في التشكيلة ، محمد السهلاوي ونايف هزازي الذين تعاركا في تدريبات الأمس .

الإعلاميون السعوديون انتقدوا كثيراً تلك التصرفات، الإعلامي بتال القوس غرّد قائلاً :“ وش هالمنتخب.. زود على الخساير يصبّحنا بمشكلة ويمسّينا بمشكلة.. الله يصلح الحال..“ ، احمد المعلم قال :“ في معسكر استراليا حدثت مشاجرتين .. ابطالها ( ٣ مهاجمين ) بدلاً من أن يضربوا الخصم داخل الملعب .. ضُرب مشجع .. وضربوا بعض ! “ .

يذكر أن المنتخب السعودي كان قد تلقى أولى هزائمه في البطولة من التنين الصيني بهدف وبات يتذيل ترتيب المجموعة الثانية ومن المنتظر أن يلاقي الأخضر نظيره الكوري الشمالي غداً الأربعاء في مباراة سيتوقف على نتيجتها مصير الأخضر في المسابقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com