نور الدين أمرابط عقب مباراة الاتحاد والنصر: غامرت باللعب أمام ”العميد“ وإصابتي تفاقمت

نور الدين أمرابط عقب مباراة الاتحاد والنصر: غامرت باللعب أمام ”العميد“ وإصابتي تفاقمت

المصدر: فريق التحرير

كشف المغربي نور الدين أمرابط، لاعب نادي النصر السعودي، على أنه خاطر بالعودة من الإصابة للعب مباراة الاتحاد في نصف نهائي كأس الملك، ما أدى إلى تفاقمها بعد المواجهة التي خسرها فريقه 4-2.

وقال أمرابط في تصريح تلفزيوني بعد المباراة التي جمعت بين الفريقين، مساء السبت: ”إصابتي في عضلة الفخذ تفاقمت وخاطرت كثيرًا باللعب اليوم والآن أحتاج إلى الراحة لأسبوعين“.

وعن الخسارة، أشار: ”كانت مباراة صعبة فالاتحاد قدم مباراة كبيرة ونحن لعبنا بشكل عالٍ، وأضعنا بعض الفرص ولكن الاتحاد سجل عبر الهجمات المرتدة“.

وأضاف بأن الخسارة لن تؤثر على مسار الدوري، موضحًا: ”هي نتيجة سلبية في الكأس ونحن محبطون، ولكن التركيز الآن هو على مباريات الدوري المتبقية“.

بلغ الاتحاد حامل اللقب، نهائي كأس ملك السعودية بعد فوزه المثير 4-2 على ضيفه النصر في قبل النهائي بعد وقت إضافي، عقب انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل 2-2 اليوم السبت في جدة.

وضرب الاتحاد، الذي عانى طوال الموسم من تراجع نتائجه، وكان يصارع للنجاة من الهبوط من الدوري، موعدًا مع التعاون في النهائي يوم الخميس المقبل في ملعب الجوهرة المشعة في جدة.

وحقق التعاون المفاجأة بفوزه الكبير 5-صفر على مستضيفه الهلال في المباراة الثانية لقبل النهائي أمس الجمعة.

ووضع الصربي ألكسندر بريوفيتش الاتحاد في المقدمة بتسديدة مباشرة إثر تمريرة عرضية في الدقيقة 44.

وضاعف فهد المولد النتيجة بعد مرور ساعة من البداية عندما استغل تمريرة طويلة لم يتدخل فيها بريوفيتش لوجوده في موقف تسلل لينطلق المولد ويراوغ الأسترالي براد جونز حارس النصر ويضع الكرة في الشباك بسهولة.

لكن المغربي عبد الرزاق حمد الله، هداف النصر والدوري هذا الموسم، قلص الفارق بعدها بست دقائق بتسديدة هائلة من داخل منطقة الجزاء سكنت شباك فواز القرني حارس الاتحاد.

واحتسب الحكم ركلة جزاء للنصر في الدقيقة قبل الأخيرة بعد الرجوع لتقنية حكم الفيديو، إثر لمس الكرة يد المدافع أحمد عسيري داخل المنطقة، وألغى هدفًا لبريوفيتش من الهجمة ذاتها لينجح حمد الله في إدراك التعادل 2-2.

واستغل البرازيلي رومارينيو تمريرة متقنة من جاري رودريغيز وضعته في مواجهة جونز، ليضع الكرة في الشباك في الدقيقة 96، قبل أن يحرز هدفه الشخصي الثاني والرابع للاتحاد من انفراد أيضًا في الدقيقة 106.

مواد مقترحة