بعد إعفاء تركي آل الشيخ.. ماذا ينتظر هذه الملفات؟ – إرم نيوز‬‎

بعد إعفاء تركي آل الشيخ.. ماذا ينتظر هذه الملفات؟

بعد إعفاء تركي آل الشيخ.. ماذا ينتظر هذه الملفات؟

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

جاء إعفاء المستشار تركي آل الشيخ، رئيس هيئة الرياضة السعودية، من منصبه، ليثير الجدل حول العديد من الملفات التي بدأها آل الشيخ وحاول تنفيذها في المرحلة الماضية.

وكان آل الشيخ إحدى الشخصيات المؤثرة بقوة في الرياضة السعودية منذ توليه مهام منصبه وأيضًا خارج الرياضة السعودية في ظل استثماراته في نادي بيراميدز المصري، وكونه رئيسًا للاتحاد العربي لكرة القدم.

وتستعرض شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز تأثيرات رحيل آل الشيخ عن منصبه كرئيس لهيئة الرياضة السعودية:

الدوري السعودي كيف سيتأثر؟

كان تركي آل الشيخ حريصًا بشكل دائم على التأكيد بأن هدفه أن يكون الدوري السعودي من أكبر 10 دوريات في العالم، وهو ما فتح الباب أمام تعاقدات أكبر للاعبين الأجانب ورفع أسعار الصفقات الجديدة واستقطاب نجوم على أعلى مستوى في الأندية السعودية.

واستقطب الدوري السعودي أيضًا مدربين على أعلى مستوى على غرار البرتغالي خورخي خيسوس مدرب الهلال، والأوروغواياني دانييل كارينيو مدرب النصر، والأرجنتيني بابلو غويدي مدرب الأهلي.

وتخشى الجماهير تأثر الأندية السعودية برحيل آل الشيخ الذي كان داعمًا بقوة للعديد من الصفقات الجماهيرية والقوية التي تمت في الفترة الماضية.

ونجح آل الشيخ في تخفيف الأعباء المالية؛ بدعمه لبعض الأندية وإطلاق حملات جماهيرية لمساعدة الأندية في تغطية نفقاتها.

الدوري المصري.. وأحلام المنافسة

رفض أحمد حسن، المستشار الرياضي لنادي بيراميدز، في تصريحات لشبكة ”إرم نيوز“، التعليق على أنباء انسحاب آل الشيخ من ملكية بيراميدز من عدمها، مؤكدًا أنه لا شيء رسمي في هذا الصدد بعد.

ويبدو قرار إعفاء آل الشيخ بمثابة ضربة موجعة لبيراميدز، الذي كان يحلم بالمنافسة على لقب الدوري المصري في الموسم الحالي ويحتل بالفعل المركز الثاني.

وأصبح بيراميدز أمام سيناريو استمرار آل الشيخ كمستثمر سعودي وليس مسؤولًا أو انسحاب آل الشيخ والبحث عن راعٍ جديد يتولى شراء الفريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com