مرتضى منصور: نادي الزمالك بدأ في إجراءات المشاركة في دوري أبطال آسيا – إرم نيوز‬‎

مرتضى منصور: نادي الزمالك بدأ في إجراءات المشاركة في دوري أبطال آسيا

مرتضى منصور: نادي الزمالك بدأ في إجراءات المشاركة في دوري أبطال آسيا

المصدر: أحمد رامي- حازم صالح- إرم نيوز

قدم مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، اقتراحًا لتركي آل الشيخ رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم، خاصًا بنظام بطولة دوري أبطال العرب ”كأس الشيخ زايد“، التي وصلت منافساتها إلى دور الـ16.

وقال مرتضى عقب وصوله إلى السعودية لحضور لقاء السوبر المصري السعودي بين الزمالك والهلال: ”سأقترح على الاتحاد العربي لكرة القدم برئاسة تركي آل الشيخ، بأن تقام مباريات البطولة في الأدوار النهائية بها، بنظام الدورة المجمعة؛ للتأكيد على العلاقة القوية بين الفرق ولتكون فرصة لالتقاء الأشقاء العرب معًا“.

وأضاف: ”أوجه الشكر للمستشار تركي آل الشيخ الذي أعاد هيبة البطولة العربية للأندية، وأصبحت أقوى من حيث المنافسة، وكذلك جوائزها أصبحت أكبر من البطولات الأفريقية“.

وتابع مرتضى: ”أوجه الشكر أيضًا لهيئة الرياضة السعودية والاتحاد السعودي لكرة القدم، على الاستقبال الحافل لفريق الزمالك، خلال وجوده في السعودية استعدادًا لمواجهة الهلال السعودي غدًا السبت، ببطولة السوبر المصري السعودي على كأس الرئيس عبدالفتاح السيسي، فالاستقبال الرائع للزمالك يؤكد على تاريخ النادي وقيمته لدى الأشقاء في المملكة“.

واستطرد مرتضى: ”الزمالك يدرس المشاركة ببطولة دوري أبطال آسيا في الفترة المقبلة، اعتراضًا على ما يتعرض له من مؤامرة من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم في الفترة الأخيرة“.

وأضاف رئيس الزمالك: ”البعض يحاول الوقيعة بين الشعبين المصري والسعودي، لكن العلاقة طيبة بين الطرفين وعلى أفضل ما يكون رغم هذه المحاولات“.

ومن جانب آخر، أصدر ممدوح عباس رئيس نادي الزمالك الأسبق، بيانًا صحفيًا يطلب فيه رحيل مرتضى منصور عن رئاسة القلعة البيضاء، بعد قرار إيقافه من قبل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، واللجنة الأولمبية المصرية، فضلًا عن خصم نقاط من رصيد النادي في بطولة الدوري العام.

وقال عباس، في بيانه إن الوضع الحالي لنادي الزمالك وصل إلى مراحل متأخرة لا يجب معها الصمت أو الانتظار، خاصة بعد الإنذارات الأخيرة لاتحاد الكرة الدولي بخصم 18 نقطة من رصيد النادي.

وأوضح عباس أن السبب الرئيسي في كل مشاكل النادي هو مرتضى منصور، الذي يتعامل مع النادي على أنه ملكية عائلية، يقرب إليه من يحب ويبعد من يكره، رافعًا شعار ”مصلحتي أولًا قبل مصلحة الزمالك“، وهو شعار يتجسد في كل المواقف الأخيرة، من معاداة الجميع وفتح خصومات وصلت إلى درجة شطب نجم الكرة المصرية حازم إمام، دون أي اعتبارات لعائلته الكروية الزملكاوية أبًا عن جد.

وأشار ممدوح عباس إلى أن كل معطيات المشهد الحالي تكشف أن مرتضى منصور يعرف تمامًا اقتراب نهايته في النادي، وهو الأمر الذي يدفعه لاتباع مبدأ ”حرق الأرض“ من بعده، وتلغيم كل الملفات والقضايا والدخول بالنادي في نفق مظلم، والشاهد على ذلك أن الأزمة الأخيرة المتعلقة بخصم 18 نقطة من رصيد النادي، كان من الممكن حلها بكل سهولة لو اختار مرتضى منصور الحل، لكنه اختار المشاكل واللعب بمشاعر جماهير القلعة البيضاء.

وأكد ممدوح عباس أن التفاصيل الصغيرة تزيد من فهم القضايا الكبيرة، ولو اتخذنا نفس المبدأ في قضايا جزاءات الفيفا على نادي الزمالك، فسنجد أن الأزمة تمثلت في عدم سداد نادي الزمالك مبلغًا، قيمته 2 مليون دولار كمستحقات لـ4 من اللاعبين، وهم أليكسيس مندومو وكريم الحسن ومحمد إبراهيم وأغوغو، رغم أن مرتضى منصور نفسه يتفاخر بأن خزينة النادي تحتوى على 200 مليون جنيه.

وأوضح عباس أن قرارات مرتضى منصور الخاطئة وتصرفاته العشوائية المبنية على المصالح الشخصية، هي السبب وراء تدهور الوضع الحالي لنادى الزمالك، ولو أن مرتضى اتخذ قرارًا بسداد المستحقات المالية للاعبين المقدرة بـ2 مليون دولار قبل 3 سنوات، لكان قد أغلق باب المشاكل أمام النادي، بل ووفر أموال النادي قبل ارتفاع قيمة الدولار في مقابل الجنيه.

واختتم ممدوح عباس رسالته لجمهور القلعة البيضاء قائلًا: ”نادي الزمالك ليس ملكًا خاصًا لأحد، وقراراته تحسمها جمعيته العمومية لا عائلة مرتضى، والأصل أن باب نادي الزمالك مفتوح أمام الجميع، ولا يغلق في وجه أي من أبنائه أبدًا، والواقع يؤكد أن فترة مرتضى منصور نقطة سوداء في تاريخ القلعة البيضاء لن تستمر طويلًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com