حملة سعودية لمقاطعة المتعصبين رياضياً على ”تويتر“

حملة سعودية لمقاطعة المتعصبين رياضياً على ”تويتر“

المصدر: إرم- من قحطان العبوش

أطلق الفنان السعودي، فايز المالكي، حملة على ”تويتر“ طالب خلالها بمقاطعة المغردين المتعصبين رياضيا، وذلك بعد أن ارتفعت الأصوات المطالبة بالتصدي لهذه الظاهرة في الآونة الأخيرة.

وشارك الكثير من المغردين السعوديين بشكل لافت في هاشتاغ ”إلغاء متابعة المتعصبين رياضيا“، وألغوا بالفعل متابعة أشخاص تتسم تغريداتهم بالتعصب الرياضي.

ورغم أن التعصب الرياضي أمر شائع في السعودية، إلا أن الأصوات المطالبة بوضع حد له ارتفعت عقب خسارة فريق الهلال السعودي لنهائي أبطال آسيا أمام فريق ويسترن سيدني الأسترالي، وما رافقها من أحداث تعصب قبل وبعد المباراة.

وساعد تدخل علماء وأئمة معروفين إضافة لكتاب وفنانين وشخصيات عامة في السعودية، في إطلاق الحملة الأخيرة والتفاعل الكبير معها، حيث يعد ”تويتر“ واحدا من أبرز ساحات التعصب بين مشجعي أندية كرة القدم في المملكة.

وألغى المالكي متابعته لحسابي الناقد الرياضي عبد العزيز المريسل، والإعلامي فهد الروقي، متهماً إياهما بالتعصب الرياضي.

وأشاد الكثير من المغردين بالحملة ودورها في مواجهة ظاهرة التعصب، فيما بدأ عدد آخر بالكشف عن حسابات أشخاص متعصبين لأنديتهم، ليتم إلغاء متابعتهم.

وقال الكاتب السعودي ماجد عبد الله معلقاً على الحملة: ”التعصب الرياضي داء ينخر في جسد الوطن مثل أي تعصب آخر“.

فيما علق خالد الرواضين قائلا: ”اشطبوهم وأنا أولكم … هؤلاء شرذمة فتكوا بكورتنا بتعصبهم المقيت“.

ويخشى عشاق الأندية السعودية، أن تتسبب تصرفات أشخاص محدودين، في جر عقوبات على أنديتهم قد تصل حد الحرمان من تواجد الجماهير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com