بعد إقالة رامون دياز.. من هو بندر باصريح المدرب الجديد لنادي الاتحاد السعودي؟

بعد إقالة رامون دياز.. من هو بندر باصريح المدرب الجديد لنادي الاتحاد السعودي؟

المصدر: فريق التحرير

أعلن نادي الاتحاد السعودي، إقالة مدربه الأرجنتيني رامون دياز بعد هزيمة قاسية 3-صفر على أرضه أمام القادسية، يوم السبت، تركته في مؤخرة الترتيب بعد مباراتين.

وقال الاتحاد، الذي خسر أمام الشباب في الجولة الافتتاحية للدوري قبل أسبوعين، في بيان بحسابه على تويتر: ”قرر مجلس إدارة النادي إقالة المدرب الأرجنتيني رامون دياز بعد المستويات غير المقنعة التي قدمها الفريق منذ بداية الموسم.

”قرّر المجلس تكليف المدرب الوطني بندر باصريح لقيادة الفريق في المرحلة الحالية إلى أن تتم دراسة الخيارات المتاحة كافة أمام المجلس“.

بندر باصريح

فمن هو المدرب الجديد للنمور، ”باندر باصريح لعب لأندية القادسية والفيصلي واعتزال للعب في عاما 2006، وسبق له تدريب فرق الربيع وناشئي القادسية وعمل مساعدًا للمدرب في القادسية منذ 2014“.

”عمل مدربًا بالدوري للمرة الأولى في فبراير الماضي خلفًا للبرازيلي باولو بوناميغو في القادسية، ورحل عن تدريب الفريق بعد 3 أشهر فقط خاض خلالها 9 مباريات وخسرة 5 وتعادل 2 وخسر 2“.

”عُين مساعدًا للمدرب الأرجنتيني رامون دياز بعد توليه تدريب الاتحاد السعودي في أغسطس الماضي“.

وكان رئيس الهيئة العامة للرياضة، تركي آل الشيخ، أكد أن الأندية لن تخوض أي مباراة في الدوري السعودي الموسم الرياضي الجديد، إلا بوجود مدرب وطني في طاقمه التدريبي، ما دفع نادي الاتحاد لتعيين بندر باصريح.

وتأتي إقالة دياز، مدرب ريفر بليت والهلال السابق، بعد أقل من أربعة أشهر على تعيينه خلفًا للتشيلي خوسيه لويس سييرا.

ولم يحقق الاتحاد أي انتصار في مبارياته الأربع الأولى بالموسم الجديد تحت قيادة دياز، وخسر ثلاثًا منها أمام الهلال في كأس السوبر السعودية الشهر الماضي وضد الشباب والقادسية في الدوري إضافة لتعادله مع الوصل الإماراتي في ذهاب دور الـ32 لكأس العرب للأندية الأبطال.

وأقيل دياز (58 عامًا) من تدريب الهلال في فبراير/ شباط رغم أنه قاده لثنائية الدوري وكأس الملك في موسم 2016-2017 إضافة للتأهل إلى نهائي دوري أبطال آسيا العام الماضي قبل الهزيمة أمام أوراوا رد دايموندز الياباني.

وفاز دياز بالدوري الأرجنتيني ست مرات مع ريفر بليت وقاده لإحراز لقب كأس ليبرتادرويس للأندية في أمريكا الجنوبية عام 1996، كما توج بطلًا للدوري مرة واحدة مع سان لورينزو في 2007.

وأنهى الاتحاد، بطل آسيا في 2004 و200، والذي حقق لقبه الثامن والأخير في الدوري عام 2009، الموسم الماضي في المركز التاسع بعد أداء متواضع؛ لكنه سيشارك رغم ذلك في دوري الأبطال بعد فوزه بكأس الملك مع مدربه السابق سييرا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com